جامعة الدول العربية تعليقاً على معارك عدن: لا يوجد حسم عسكري

القاهرة (ديبريفر)
2019-08-10 | منذ 2 أسبوع

جامعة الدول العربية تخرج أخيراً عن صمتها

Click here to read the story in English

دعت جامعة الدول العربية، أطراف الصراع في مدينة عدن جنوبي اليمن، إلى التهدئة والانخراط الجدي في حوار مسؤول من أجل إنهاء الخلافات والعمل سوياً من أجل ضمان عودة الشرعية إلى البلاد وإنهاء معاناة الشعب اليمني والحفاظ على وحدة البلاد.

وقال مصدر مسؤول في الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، في بيان مساء أمس الجمعة، إنه بات من الواضح أنه لا توجد إمكانية للحسم العسكري للمعارك بين أبناء الوطن الواحد، مشيراً إلى أن أمين عام الجامعة "يتابع بقلق تطورات الأوضاع في عدن".

وحث المصدر "جميع أبناء الشعب اليمني إلى تحكيم العقل ووضع المصلحة العليا للدولة اليمنية فوق أية اعتبارات ضيقة حفاظا على أمن وسلامة ووحدة الأراضي اليمنية".

وذكر المصدر المسؤول أن جامعة الدول العربية تدعو جميع أبناء الشعب اليمني إلى تحكيم العقل ووضع المصلحة العليا للدولة اليمنية فوق أية اعتبارات ضيقة حفاظا على أمن وسلامة ووحدة الأراضي اليمنية.

واندلعت اشتباكات عنيفة الأربعاء الفائت في مدينة عدن التي تتخذها الحكومة "الشرعية" عاصمة مؤقتة للبلاد عقب دعوة المجلس الانتقالي الجنوبي الانفصالي المسلح إلى النفير العام والسيطرة على القصر الرئاسي في منطقة معاشيق جنوب شرقي المدينة.

وتصاعدت الاشتباكات الخميس والجمعة لتتحول إلى حرب شوارع يستخدم فيها الأسلحة الثقيلة بما فيها الدبابات، وذلك بين ألوية الحماية الرئاسية التابعة للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، وقوات "المجلس الانتقالي الجنوبي" الانفصالي المسلح المدعومة من الإمارات، راح ضحيتها ما لايقل عن خمسة قتلى و10 جرحى من المدنيين حتى الآن.

وتراجعت حدة الاشتباكات الليلة الفائتة، في ظل وساطات ودعوات للتهدئة في مدينة عدن التي شهدت انقطاع شبه كامل للتيار الكهربائي وسط موجة حر مرتفعة، فيما خلت شوارع المدينة من حركة المركبات والمارة.

ويعيش اليمن منذ نحو أربع سنوات ونصف، صراعاً دموياً على السلطة بين الحكومة "الشرعية" المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي عسكري تقوده السعودية، وجماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران والتي ما تزال تسيطر منذ أواخر العام 2014 على العاصمة صنعاء وأغلب المناطق شمالي البلاد ذات الكثافة السكانية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق