ناشطة يمنية إخوانية تطالب رئيس وزراء السودان بسحب قوات بلاده من اليمن

أنقرة (ديبريفر)
2019-08-22 | منذ 1 شهر

كرمان

طالبت الناشطة اليمنية توكل كرمان المنتمية لحزب الإصلاح (فرع جماعة الإخوان المسلمين في اليمن،(اليوم الخميس رئيس وزراء السودان الجديد عبدالله حمدوك، بسحب قوات بلاده من اليمن بصورة "عاجلة".

وقالت كرمان وهي حائزة على جائزة نوبل للسلام، مخاطبة حمدوك "هذه ليست حربكم، استمرار مشاركتكم في الحرب تنال من العلاقة الودية التي تجمع الشعبين الشقيقين السوداني واليمني"، وفقاً لوكالة "الأناضول" التركية.
وأضافت "السودان الجديد لايليق به إلا أن ينأى بنفسه عن هذه الحرب التي تمضي بعيداً في تدمير شعبنا وتفتيته وتقويض كيانه الوطني".
ويقاتل آلاف الجنود السودانيين في صفوف قوات التحالف العربي بقيادة السعودية لدعم الشرعية في اليمن، حيث أرسل الرئيس السوداني المعزول عمر البشير قوات إلى اليمن عام 2015 في إطار تحول رئيسي في السياسة الخارجية شهد تخلي الخرطوم عن علاقاتها المستمرة منذ عقود مع إيران عبر الانضمام للتحالف الذي تقوده الرياض.

وينفذ التحالف، منذ 26 مارس 2015، عمليات برية وجوية وبحرية ضد جماعة الحوثيين في اليمن، دعماً لقوات الرئيس عبدربه منصور هادي وحكومته لإعادته إلى الحكم في صنعاء التي يسيطر الحوثيون عليها وأغلب المناطق شمالي البلاد منذ سبتمبر 2014

وكان رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان (قبل حله وتشكيل المجلس السيادي)،عبد الفتاح البرهان أكد نهاية يوليو الماضي بقاء قوات بلاده في اليمن، "باعتبار أنها موجودة ضمن اتفاقية مع قوات التحالف السعودي الإماراتي، ولا جديد في هذا الموضوع".
وأدى حمدوك، مساء الأربعاء، اليمين الدستورية رئيساً للحكومة السودانية، خلال المرحلة الانتقالية التي تستمر 39 شهراً وتنتهي بإجراء انتخابات.
وخلّفت الحرب في اليمن أوضاعاً إنسانية وصحية صعبة، جعلت معظم السكان بحاجة إلى مساعدات، في أزمة إنسانية تعتبرها الأمم المتحدة "الأسوأ في العالم"، حيث تؤكد أن أكثر من 24 مليون يمني، أي ما يزيد عن 80 بالمئة من السكان، بحاجة إلى شكل من أشكال المساعدة الإنسانية والحماية العاجلة، بمن فيهم 8.4 مليون شخص لا يعرفون كيف سيحصلون على وجبتهم المقبلة، فيما يعاني نحو مليوني طفل من النقص الحاد في التغذية.

وأسفر الصراع عن مقتل أكثر من 11 ألف مدني، وجرح عشرات الآلاف، وتشريد ثلاثة ملايين شخص داخل البلاد وفرار عشرات الآلاف خارجها.


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق