بريطانيا تدعو الحوثيين إلى إطلاق سراح بهائيين يمنيين معتقلين

صنعاء (ديبريفر)
2019-08-22 | منذ 4 أسبوع

حامد حيدرة، أحد أفراد الطائفة البهائية في اليمن، قضت محكمة حوثية بإعدامه - أرشيف

دعت بريطانيا، اليوم الخميس، جماعة الحوثيين (أنصار الله) في اليمن، إلى إطلاق سراح المعتقلين البهائيين في سجونها في العاصمة اليمنية صنعاء منذ أشهر عديدة.

وأكد السفير البريطاني لدى اليمن، مايكل آرون، والذي يقيم في العاصمة السعودية الرياض نتيجة الحرب، إن البهائيين في اليمن عانوا كثيراً بسبب معتقداتهم".

وقال آرون في تغريدة على تويتر: "لقد عانى البهائيون في اليمن بسبب معتقداتهم، هذا يجب أن يتوقف. على وجه الخصوص، ندعو الحوثيين إلى إطلاق سراح المعتقلين تعسفاً والسماح لجميع البهائيين بممارسة دينهم والعيش بحرية في اليمن".

وكانت محكمة تابعة لسلطات جماعة الحوثيين (أنصار الله) في العاصمة اليمنية صنعاء، بدأت منتصف أغسطس العام الماضي جلسات محاكمة غير علنية لـ24 شخصاً من أتباع الطائفة البهائية بتهمة "الردة والتجسس لجهات خارجية"، وذلك بعد أن تم القبض عليهم في أوقات سابقة.

وقضت المحكمة الخاضعة للحوثيين، بالإعدام على اليمني حامد كمال بن حيدرة في 2 يناير 2018، بتهمة "المساس باستقلال الجمهورية اليمنية"، والسجن لسنوات طويلة لبقية المعتقلين البهائيين.

وفي أواخر أبريل الماضي، حث خبراء في حقوق الإنسان تابعون للأمم المتحدة جماعة الحوثيين أو ما أسموهم "سلطات الأمر الواقع" في صنعاء، على إلغاء حكم الإعدام بحق أحد أتباع الديانة البهائية.

وشدد الخبراء في بيان صحفي صدر عنهم من جنيف، على أنه لا يمكنهم قبول "الظلم المتمثل في معاقبة أي شخص بالموت، على أساس دينه أو معتقده أو انتمائه إلى أقلية دينية".

وقال الخبراء الأمميون في بيانهم، إن "هذا الحكم لا يمثل انتهاكا خطيراً لحقوق الإنسان المحمية دوليا فحسب، بل سترسل المحكمة بذلك أيضا إشارة خاطئة الى الأمة بأكملها، وإلى العالم في حال ما أيدت قرار الحكم بالإعدام" على حامد كمال بن حيدرة.

وأضافوا: "الحق في الحياة والحق في حرية الدين أو المعتقد، حقان لا يمكن الانتقاص منهما ويجب احترامهما في جميع الأوقات".

وفي سبتمبر العام الماضي أدانت الحكومة البريطانية، "المحاكمة الجماعية" التي تقوم بها "السلطات الحوثية" لأفراد من طائفة البهائيين في اليمن.

وقالت الحكومة البريطانية في بيان حينها: "تشعر المملكة المتحدة بقلق عميق من التقارير التي تفيد بأن السلطات الحوثية في صنعاء، اليمن، أجرت محاكمة جماعية لأفراد من طائفة البهائيين في اليمن. حيث يواجه 24 شخصاً  بينهم ثمانية نساء وطفل، تهماً قد تؤدي إلى صدور أحكام بالإعدام".


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق