رئيس الوزراء البريطاني يطالب بانتخابات مبكرة بعد هزيمته أمام البرلمان بشأن "بريكست"

لندن (ديبريفر)
2019-09-04 | منذ 2 أسبوع

طالب رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، بإجراء انتخابات برلمانية مبكرة في 15 أكتوبر / تشرين الأول المقبل، وذلك بعدما تلقت جهوده لخروج بلاده من الاتحاد الأوروبي، هزيمة في البرلمان البريطاني، اليوم الأربعاء.

وأعاق البرلمان البريطاني خطط جونسون لسحب بلاده من التكتل الأوروبي بعدما صوت على منعه من سحب بلاده من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق أو ما يعرف بـ"بريكست".

وصوت النواب البريطانيون بواقع 329 صوتاً مقابل 300 صوت في القراءة الثانية والأهم لمشروع قانون يجبر الحكومة على طلب تأخير موعد الخروج من التكتل ثلاثة أشهر بدلاً من الخروج دون اتفاق.

وعقب القرار لجأ جونسون إلى سلاح الانتخابات المبكرة، بعقد انتخابات برلمانية مبكرة في 15 أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

واعتبر رئيس الوزراء البريطاني خطوة مجلس العموم، محاولة استسلام للاتحاد الأوروبي، ودفعه ذلك إلى طلب إجراء انتخابات مبكرة يوم 15 أكتوبر القادم سعياً للفوز بأغلبية في البرلمان البريطاني تساعده في تنفيذ خطته للخروج من الاتحاد الأوروبي في الموعد الذي حدده مسبقاً بيوم 31 أكتوبر القادم.

تأتي هزيمة جونسون في البرلمان البريطاني عقب أسابيع من توليه رئاسة الوزراء خلفاً لتيريزا ماي التي استقالت من المنصب في نهاية يونيو/حزيران الماضي، بعد فشلها في إقناع البرلمان، 3 مرات متتالية، بقبول خطتها لاتفاق "بريكست" الذي تم التنسيق له مع التكتل الأوروبي الذي أكد مراراً أنه لن يوافق على إعادة التفاوض أو إدخال تعديلات في مشروع الاتفاق.


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق