أمريكا ترسل تعزيزات عسكرية إلى الخليج بعد هجمات أرامكو

واشنطن - ديبريفر
2019-09-21 | منذ 1 شهر

وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر

أعلنت الولايات المتحدة يوم الجمعة إرسال تعزيزات عسكرية إلى الخليج بطلب من السعودية والإمارات بعد الهجمات التي استهدفت منشأتي نفط سعوديتين السبت الفائت والتي أنحت واشنطن باللوم فيها على إيران.

وقال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر في إفادة صحفية "منعاً لمزيد من التصعيد، طلبت السعودية مساعدة دولية لحماية البنية التحتية الحيوية للمملكة. كما طلبت الإمارات العربية المتحدة مساعدة" أيضاً.

 وأوضح أنه استجابة لهذين الطلبين "وافق الرئيس على نشر قوات أمريكية ستكون دفاعية بطبيعتها وتركز بشكل أساسي على سلاح الجو والدفاع الصاروخي".

وأضاف إسبر "سنعمل أيضاً للتعجيل بتسليم معدات دفاعية للمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية لتعزيز قدراتهما على الدفاع عن نفسيهما".

وأردف "الآن، نحن نركز على مساعدة السعودية لتطوير بنيتهم التحتية الدفاعية"، مضيفا أنه "كما قال الرئيس (ترامب) بوضوح، الولايات المتحدة الأمريكية لا تسعى لصراع مع إيران".

ولم يتم بعد تحديد عدد القوات ونوع المعدات التي سترسل، لكن رئيس هيئة الأركان الجنرال جو دانفورد أوضح في مؤتمر صحفي بالبنتاغون أن الجنود الذين سيتم إرسالهم في إطار التعزيزات "لن يكونوا بالآلاف".

ويرى مراقبون أن الإعلان الذي أصدره البنتاغون في ساعة متأخرة من مساء الجمعة أغلق الباب أمام أي قرار وشيك لشن هجمات انتقامية ضد إيران عقب الهجمات التي أدت إلى توتر الأسواق العالمية والكشف عن ثغرات كبيرة في الدفاعات الجوية السعودية.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أعلن الجمعة، أنه أقر فرض عقوبات على البنك المركزي الإيراني، ووصفها بأنها "العقوبات الأقسى على الإطلاق" مدافعا في الوقت نفسه عما سماه "ضبط النفس العسكري الذي تحلت به" واشنطن بعد الهجمات التي استهدفت السعودية.

وقال ترامب في تصريح بالمكتب البيضاوي "فرضنا للتو عقوبات على المصرف الوطني الإيراني، الأمر يتعلق بنظامهم المصرفي المركزي، وهي عقوبات في أعلى مستوى".

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق