ترامب يهدد بتدمير الاقتصاد التركي بسبب العملية العسكرية في سوريا

واشنطن (ديبريفر)
2019-10-08 | منذ 2 أسبوع

دونالد ترامب

هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الاثنين بتدمير الاقتصاد التركي إذا تجاوزت تركيا حدها في سوريا، بعد إعلان أنقرة تنفيذ عملية عسكرية شمالي سوريا.

وقال ترامب في تغريدة على "تويتر"، "إذا فعلت تركيا ما اعتبرهُ بحكمتي التي لا نظير لها، تجاوزا للحد، فسأقضي على الاقتصاد التركي وأدمره بالكامل"، وذلك في أعقاب قراره الذي أعلنه يوم الأحد بسحب القوات الأمريكية من شمال شرق سوريا.

وأضاف الرئيس الأمريكي لاحقاً في البيت الأبيض أنه أبلغ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في حديث هاتفي بأن تركيا قد تعاني "ويلات اقتصاد متداع بقوة" إن هي تحركت في سوريا على نحو غير "آدمي".

وبدأت القوات الأمريكية الانسحاب من مواقع في شمال شرقي سوريا، لتفسح الطريق أمام عملية عسكرية تركية وشيكة، ضد قوات كردية مسلحة.
ويرى الأكراد أن هذا التحول الأمريكي يعد "طعنة في الظهر" بعد السماح بعملية عسكرية تركية ضدهم.

لكن ترامب قال في تغريدة صباح الثلاثاء إن الولايات المتحدة انخرطت "أكثر وأكثر في حرب بلا هدف في الأفق".

وقال مسؤول أمريكي رفيع المستوى، الاثنين الماضي إن قرار ترامب سحب قوات أمريكية متمركزة في سوريا قرب الحدود التركية لا يشمل سوى نحو 50 إلى 100 جندي من أفراد القوات الخاصة "سيتم نقلهم إلى قواعد أخرى" داخل سوريا.

وأوضح المسؤول فيالإدارة الأمريكية طالباً عدم كشف هويته أن الأمر "لا يتعلق بانسحاب من سوريا"، مشيراً إلى أن إعادة نشر تلك القوات لا يعني في أي حال من الأحوال إعطاء "ضوء أخضر" لعملية عسكرية تركية ضد القوات الكردية في شمال شرق سوريا.

وأردف المسؤول، أن ترامب حينَ فهم، خلال مكالمة هاتفية الأحد بينه وبين أردوغان، أن الأخير ينوي المضي قدماً في خطته لـ"اجتياح محتمل" لشمال شرق سوريا، أعطى الأولوية لـ"حماية" الجنود الأمريكيين.

وتقول تركيا إنها تريد إبعاد وحدات حماية الشعب الكردي، التي تعتبرها أنقرة امتدادا لحزب العمال الكردستاني "المحظور"، عن الحدود التركية، وإقامة منطقة آمنة لإعادة لاجئين سوريين إليها.
 

 

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق