كورونا يقتل العسكر في مصر

القاهرة (ديبريفر)
2020-03-23 | منذ 5 يوم

اللواء شفيع ثاني قائد عسكري مصري يموت بسبب كورونا

سجلت القوات المصرية، صباح اليوم الاثنين، ثاني وفاة في صفوفها بسبب فيروس كورونا خلال اقل من 24 ساعة.
وأعلنت القوات المسلحة المصرية في بيان، اليوم الاثنين، وفاة اللواء أركان حرب، شفيع عبد العليم داوود، مدير إدارة المشروعات الكبرى في المؤسسة العسكرية.
وأشار البيان إلى أن" اللواء شفيع توفي نتيجة اصابته بفيروس كورونا خلال مشاركته في أعمال مكافحة انتشار فيروس كورونا في البلاظ".
واللواء شفيع هو ثاني ضحية لفيروس كورونا بين قيادات القوات المسلحة المصرية.
وكانت القوات المسلحة المصرية قد اعلنت، أمس الأحد، عن وفاة اللواء أركان حرب خالد شلتوت مدير إدارة المياه بالهيئة الهندسية.
من جهتها أعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، مساء أمس الأحد، تسجيل 33 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، جميعها لمواطنين مصريين من المخالطين للحالات السابقة، إلى جانب وفاة أربع مصابين آخرين.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، إن" 15 حالة من المصابين بفيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل".
وأشار مجاهد إلى أن "من بين هذه الحالات 7 أجانب و8 مصريين، تلقوا الرعاية اللازمة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 56 حالة حتى اليوم، من أصل الـ74 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية".
ولفت مجاهد إلى أنه"تم تسجيل 33 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، جميعهم من المصريين المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق