سيطرة الديمقراطيين على "النواب" الأمريكي تكبل ترامب

واشنطن (ديبريفر)
2018-11-07 | منذ 1 شهر

ترامب

Click here to read the story in English

انتزع الحزب الديمقراطي السيطرة على مجلس النواب، فيما حافظ الحزب الجمهورية على الأغلبية في مجلس الشيوخ، في انتخابات التجديد النصفي للكونغرس الأمريكي الليلة الماضية.

ومن شأن انتصار الديمقراطيين، تكبيل تصرفات الرئيس الأمريكي الجمهوري، دونالد ترامب في النصف الثاني من ولايته الأولى حتى العام 2021.

ورغم توسيع الجمهوريون سيطرتهم على مجلس الشيوخ في انتخابات التجديد النصفي، غير أنهم خسروا الأغلبية في مجلس النواب، في نتائج وصفها مراقبون بـ"انتكاسة" لترامب باعتبار هذه الانتخابات "استفتاء" على قيادة ترامب لبلاده خلال العامين الماضيين.

وهذه المرة الأولى منذ عام 2010 يسيطر فيها الديموقراطيون على مجلس النواب.

وأشاد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الليلة الماضية، بانتخابات التجديد النصفي للكونغرس، ووصفها بأنها "نجاح هائل"، وذلك على الرغم من خسارة حزبه الجمهوري السيطرة على مجلس النواب.

وغرد ترامب على صحفته بتويتر قائلا "نجاح هائل الليلة. شكرا للجميع".

وعلى الجانب الآخر، وعدت زعيمة الديموقراطيين بمجلس النواب، نانسي بيلوس، بفرض "ضوابط ومحاسبة" من جديد على إدارة ترامب، مؤكدة في الوقت نفسه أن حزبها لن يشن حربا على الجمهوريين بعدما استعاد السيطرة على مجلس النواب.


لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام عبر الرابط أدناه:
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق