السعودية ترد على تصريحات المشرعين الأمريكيين عقب إفادة مديرة CIA حول مقتل خاشقجي

واشنطن (ديبريفر)
2018-12-05 | منذ 1 أسبوع

Click here to read the story in English

جددت المملكة العربية السعودية رفضها للاتهامات بوجود صلة لولي العهد الأمير محمد بن سلمان بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، وذلك بعد تصريحات أعضاء بمجلس الشيوخ الأمريكي حملته المسؤولية عقب جلسة استماع لمديرة الاستخبارات المركزية الأمريكية جينا هاسبل CIA، مساء الثلاثاء.

وقالت المتحدثة باسم السفارة السعودية في واشنطن فاطمة باعشن ، في سلسلة تغريدات على تويتر: "ولي العهد لم يتواصل في أي وقت من الأوقات مع أي مسؤول سعودي في أي جهة حكومية حول إيذاء المواطن السعودي جمال خاشقجي"

وأضافت "نرفض رفضاً قاطعاً أي اتهامات تزعم وجود صلة لولي العهد بهذا الحادث المروع".

واعتبرت المتحدثة باسم السفارة أن السعودية "كانت صريحة في معالجة هذا الخطأ المأساوي، ومحاسبة المسؤولين عنه، ووضع الإجراءات التصحيحية لضمان عدم تكرار فجوة مؤسسية بهذه الطبيعة الكارثية مرة أخرى". حسب قولها.

وخرج بعض أعضاء الكونغرس الأمريكي مساء الثلاثاء من جلسة استماع مغلقة لمديرة وكالة الاستخبارات جينا هاسبل ، ليتحدث عن قناعته بأنه ولي العهد السعودي يتحمل المسؤولية، دون تقديم دليل أو الكشف عما دار بالجلسة.

فقد قال السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام إن ولي العهد السعودي متورط وبأعلى مستوى ممكن في قتل خاشقجي، وأكد أنه سيعمل مع أعضاء الحزبين في الكونغرس (الجمهوري والديمقراطي) من أجل محاسبة الأمير السعودي.

وأشار إلى أن ما سمعه خلال الجلسة، عزز قناعته بأن ابن سلمان هو "المسؤول عن مقتل خاشقجي".

وأضاف السيناتور غراهام أن وقوع السعودية في يد ولي العهد سيجعل التعامل معها عسيراً، مشدداً بقوله : "إذا لم نوقف الأمير محمد بن سلمان عند حدّه الآن، فسيسوء الأمر لاحقاً".

وأكد على وجوب أن يتبنى الكونغرس الأمريكي موقفا قوياً بهذا الخصوص، لافتاً إلى أنه لن يستطيع دعم صفقات الأسلحة للسعودية ما دام محمد بن سلمان في قيادتها.

وادعى رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالكونغرس السيناتور الجمهوري بوب كوركر أن الأمير محمد بن سلمان "أمر وراقب عملية قتل" خاشقجي، وقال: "إذا وقف (ولي العهد) أمام هيئة محلفين فسيتم إدانته بالقتل في 30 دقيقة".

من جهته، طالب السيناتور الجمهوري راند بول بضرورة الكشف عن الصلة بين ولي العهد السعودي وقتلة خاشقجي، وقال إنه من الخطأ أن تتوصل السي.آي.أي إلى خلاصة أن ولي العهد السعودي متورط في قتل خاشقجي، وتتحفظ في الكشف عنها.

في الوقت نفسه، قال السيناتور الديمقراطي ديك دوربين إن ولي العهد السعودي "مسؤول" عن مقتل خاشقجي، وإن مديرة CIA لم تقل شيئا في جلسة الاستماع يُغير قناعاته. ورأى دوربين أنه يجب عقد جلسة استماع أخرى لمديرة CIA أمام جميع أعضاء مجلس الشيوخ وليس مجموعة منهم فقط.

ووصف دوربين إفادة هاسبل بأنها "غنية بالمعلومات أكثر من الإحاطة التي قدمها ماتيس وبومبيو"، مضيفا أنه أصبح مقتنعا أن ولي العهد السعودي "مسؤول بشكل مباشر أو على الأقل متورط" في مقتل خاشقجي.

وكانت مديرة CIA جينا هاسبل قدمت أمس إحاطة لعدد محدود من الأعضاء البارزين في الكونغرس بشأن خاشقجي، بعد أن غابت عن إفادة أدلى بها مسؤولون في إدارة الرئيس دونالد ترامب الأسبوع الماضي بشأن السياسات السعودية، مما تسبب في حالة إحباط وغضب تجاه البيت الأبيض بين المشرعين.

وأعلنت وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية مؤخراً، أنها توصلت إلى أن "قتل خاشقجي كان بأمر مباشر من ابن سلمان".

لكن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، المرتبط بعلاقات وثيقة مع الرياض، شكك في تقرير الوكالة، وتعهد بأن يظل "شريكاً راسخاً" للسعودية.

وأثارت جريمة قتل خاشقجي في القنصلية السعودية باسطنبول مطلع أكتوبر الماضي، غضباً عالمياً ومطالبات مستمرة بالكشف عن مكان الجثة، ومن أمر بقتله.

وبعدما قدمت تفسيرات متضاربة، أعلنت الرياض أنه تم تقطيع جثة خاشقجي، إثر فشل "مفاوضات لإقناعه" بالعودة إلى المملكة.

 


لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام عبر الرابط أدناه:
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق