مصر: محادثات مع حماس والجهاد الإسلامي بشأن المصالحة الوطنية والتهدئة مع اسرائيل

غزة (ديبريفر)
2019-02-03 | منذ 2 أسبوع

إسماعيل هنية وزياد النخالة

Click here to read the story in English

ذكرت مصادر إعلامية ، اليوم الأحد ، أن مصر ستعقد محادثات مع قادة حركتي حماس والجهاد الإسلامي الفلسطينيتين ، في إطار الجهود التي تبذلها لرأب الصدع بين الفصائل الفلسطينية واستعادة التهدئة مع إسرائيل في قطاع غزة .

وبحسب بيان للمكتب الإعلامي لحركة (حماس) وصل وفد الحركة إلى القاهرة برئاسة رئيس المكتب السياسي إسماعيل هنية ، كما أعلنت حركة الجهاد الإسلامي أن الأمين العام زياد النخالة ووفد من المكتب السياسي وصلوا أيضاً للمشاركة في المحادثات مع القيادة المصرية .

وتأتي هذه المحادثات في ظل تصاعد الخلافات المستمرة بين حركة حماس التي تدير قطاع غزة والرئيس الفلسطيني محمود عباس ، وكان آخرها التوجيهات التي أصدرها عباس ، الشهر الماضي ، لموظفين تابعين للسلطة الفلسطينية بترك مواقعهم عند معبر رفح الحدودي ما دفع مصر إلى إغلاق المعبر.

وتسعى مصر التي تربطها علاقات دبلوماسية مع إسرائيل ، إلى التوصل إلى اتفاق تهدئة طويل الأمد بين حماس وإسرائيل ، والحيلولة دون تصاعد العنف على حدود قطاع غزة مع استمرار مسيرات العودة الأسبوعية .

ورغم الجهود المصرية لإنجاز هذا الاتفاق ، إلا أن الخلافات بين حركة فتح وحركة حماس تمثل عائقاً أمام توحيد الصف الفلسطيني المنقسم بعد سيطرة حماس على قطاع غزة ، في حين تصر السلطة الفلسطينية على بسط نفوذها على القطاع قبل الحديث عن التهدئة .

ويعاني قطاع غزة من أوضاع إنسانية غاية في الصعوبة في ظل الحصار الذي تفرضه إسرائيل من جهة ، والقيود التي تفرضها مصر من جهة أخرى ، حيث تصل نسبة البطالة إلى نحو 50% وترتفع معدلات الفقر في القطاع المحاصر الذي يعيش فيه حوالي مليوني فلسطيني.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق