نواب بريطانيون يتهمون النظام السعودي بتعذيب ناشطات في سجونه

لندن (ديبريفر)
2019-02-04 | منذ 7 شهر

ناشطات سعوديات معتقلات (أرشيف)

Click here to read the story in English

اتهم نواب بريطانيون، اليوم الاثنين، النظام السعودي بتعذيب ناشطات سعوديات في سجون المملكة بشكل يتعارض مع القانون الدولي.

وقال تقرير لثلاثة نواب بريطانيين، إن مسؤولون على أعلى مستوى في السعودية قد يكونون مسؤولون عن جرائم تعذيب 8 ناشطات وتعرضهن لمعاملة ظالمة وغير إنسانية.

وذكر التقرير الذي أعده النواب: كريسبين بلونت عن الحزب المحافظ، وليلى موران عن الحزب الديمقراطي الليبرالي، وبول ويليامز عن حزب العمال، أن المعتقلات السعوديات يتعرضن لمعاملة سيئة إلى درجة أن الوضع عرضة لأن يتحول إلى تحقيق دولي حول التعذيب، مشيراً إلى أن المعتقلات لا يحصلن على الرعاية الطبية، حرمانهن من الاستشارات القانونية ولقاء أسرهن.

ولفت تقرير النواب البريطانيين إلى احتمال إصابة الناشطات بمشاكل صحية دائمة، سيما مع تعرضهن للضرب والتهديد بالقتل والسجن الانفرادي، وحرمانهن من النوم، معتبراً أن الحبس الانفرادي والمعاملة السيئة التي يتعرضن لها، يكفي لأن تدخل في التصنيف الدولي للتعذيب.

وتتعرض السعودية لضغوط دولية بسبب مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقي داخل قنصلية بلاده في مدينة إسطنبول التركية العام الماضي مطلع أكتوبر الماضي، واعتقال ناشطات في مجال حقوق المرأة.

وطالبت منظمة "هيومن رايتس ووتش"، في ديسمبر الماضي، السلطات السعودية بالسماح لدخول مراقبين دوليين مستقلين للقاء ناشطات سعوديات محتجزات في السجون منذ مايو 2018، فيما أكدت منظمة العفو الدولية في يناير الماضي أنها وثقت عشر حالات تعذيب وإساءة معاملة، بينها التحرش الجنسي والصعق بالكهرباء والجلد والتهديد بالقتل، لناشطات محتجزات في مكان غير معلوم في الصيف الماضي.

وتنفي السلطات السعودية التقارير الدولية عن تعذيبها لناشطات معتقلات في سجونها.


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق