نصرالله: وزير الصحة في الحكومة اللبنانية الجديدة لا ينتمي لحزب الله

بيروت (ديبريفر)
2019-02-04 | منذ 3 شهر

الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصرالله

Click here to read the story in English

أكد الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصرالله ، اليوم الاثنين ، إن وزير الصحة في حكومة الوحدة الوطنية التي تشكلت مؤخراً مقرب من حزب الله لكنه ليس عضواً في الحزب .

وقال نصر الله في كلمة متلفزة ، أن "وزارة الصحة ستكون لكل اللبنانيين بمعزل عن القوى التي سمت الوزير.. وهو وزير كفوء وموضع ثقة ولكنه مستقل وليس حزبياً"، مؤكداً أن أموال الوزارة لن يستخدمها الحزب لمصالحه الخاصة .

وتمكنت القوى السياسية اللبنانية بعد قرابة تسعة أشهر من الخلافات من الاتفاق على تشكيل حكومة الوحدة الوطنية والتي تم الإعلان عنها ، الخميس ، وتضم ثلاثين وزيراً يمثلون مختلف القوى السياسية ، وحصل حزب الله على ثلاث حقائب فيها أهمها وزارة الصحة .

ونظراً لأهمية وزارة الصحة وعلاقاتها مع المانحين الدوليين ، عبرت الولايات المتحدة عن قلقها ودعت السلطات اللبنانية إلى التأكد من عدم استخدام حزب الله ، الذي تعتبره واشنطن منظمة إرهابية ،  أموال الوزارة لصالحه .

وأشار نصر الله في كلمته ، اليوم ، إلى أن الاستحقاق الاقتصادي يأتي على رأس الأولويات للحكومة الجديدة ، معتبراً أن مكافحة الفساد مسؤولية الحكومة مجتمعة ومؤشر على مدى جديتها في العمل .

وتواجه الحكومة اللبنانية الجديدة تحدياً كبيراً لتنفيذ الإصلاحات اللازمة لوضع المالية العامة والحصول على التمويل اللازم من الجهات الدولية التي تشترط تنفيذها ، حيث يفوق حجم الدين العام حجم الاقتصاد بنسبة 50 بالمئة .

وتوقع تقرير للبنك الدولي أن يرتفع الدين الحكومي "على نحو تتعذر خدمته" نحو 155 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي في نهاية 2018 ، رغم تعهدات المانحين الدوليين ، خلال مؤتمر في باريس العام الماضي ، باستثمارات تتجاوز 11 مليار دولار لكنهم طالبوا بدلائل على تطبيق إصلاحات اقتصادية أولا .

ويعاني الاقتصاد اللبناني من تزايد في معدلات البطالة ، وتوترات في سوق العمل ، ناتجة عن تحمله أعباء 1.5 مليون لاجئ سوري .

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق