التحالف يعلن الاستيلاء على صواريخ سام 7 كانت مع الحوثيين ويؤكد دعمه قبائل حجور

الرياض (ديبريفر)
2019-03-04 | منذ 3 شهر

العقيد تركي المالكي المتحدث باسم التحالف (أرشيف)

Click here to read the story in English

أعلن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن الذي تقوده السعودية، عن استيلاء قواته على صواريخ سام 7 من جماعة  الحـوثيين" أنصار الله".

وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف، العقيد الركن تركي المالكي، في مؤتمره الصحفي الأسبوعي بالعاصمة السعودية الرياض، اليوم الاثنين، إن التحالف استهدف مواقع ودبابات وآليات عسكرية للحوثيين، وعدداً من الطائرات المسيرة التي تزود إيران بها الحوثيين والتي وذلك بغارات لطيران التحالف

وعرض المالكي مقاطع فيديو وصوراً قال إنها توثق لهذه العمليات وعمليات الإنزال لدعم قبائل حجور في معاركها ضد الحوثيين في مديرية كشر بمحافظة حجة الحدودية مع السعودية غرب شمالي اليمن.

وجدد المالكي اتهامه جماعة الحوثيين بالتمركز في المناطق المدنية واستخدامها كدروع بشرية، وعارض مقاطع فيديو تظهر دخول الحوثيين إلى مدارس وتحويلها إلى منصات عسكرية، وصورا لاستهداف مواقع الصواريخ الحوثية ومنظومة للدفاع الجوي نصبها الحوثيون في مطار صنعاء الدولي، معتبراً أن هذا يعرض الملاحة الجوية للخطر.

واتهم المتحدث باسم التحالف، الحوثيين بالاستمرار في تخزين الصواريخ الباليستية في محافظتي صعدة وعمران شمالي اليمن، مشيرا إلى أن مجموع الصواريخ الباليستية التي أطلقها الحوثيون على المدن بالسعودية بلغت 219 صاروخا منذ بداية الحرب في اليمن عام 2015.

ويدور في اليمن منذ قرابة أربع سنوات، صراع دموي على السلطة بين الحكومة "الشرعية" المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي عسكري تقوده السعودية، وجماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران والتي تسيطر على العاصمة صنعاء وأغلب المناطق شمالي البلاد ذات الكثافة السكانية.

كما جدد المالكي اتهاماته لجماعة الحوثيين (أنصار الله)، بمواصلة خرق اتفاق وقف إطلاق النار في محافظة الحديدة الذي توصل إليه طرفا الصراع في ختام مشاورات بينهما في السويد التي جرت خلال ديسمبر الماضي، وتعطيل بند إعادة انتشار القوات في الحديدة، وعرقلة وصول وتوزيع المساعدات الإغاثية لليمنيين.. لافتا إلى أن كافة الموانئ اليمنية لا تزال تعمل بكل طاقتها الاستيعابية.

وذكر المالكي بأن التحالف قام بعمليات إنزال جوي لدعم المواطنين في مديرية كشر بمحافظة حجة، مشيراً إلى أن الحوثيين يستهدفون المدنيين اليمنيين في هذه المديرية.

وأكد أن التحالف العربي يعمل على دعم قبائل حجور في مديرية كُشر إنسانياً وعسكرياً لقطع خطوط إمداد الحوثيين، مبيناً أن قبائل حجور انتقلت من الدفاع إلى الهجوم ضد الحوثيين.

وتشن قوات جماعة الحوثيين (أنصار الله) هجوماً واسعاً منذ يناير الماضي على مناطق قبائل حجور في مديرية كُشر بمحافظة حجة الحدودية مع السعودية وسط مقاومة شديدة من ابناء القبائل الرافضة لسيطرة الحوثيين على مناطقها، فيما يساند طيران التحالف قبائل حجور بشن ضربات جوية بين الحين والآخر على مواقع وتعزيزات الحوثيين.

ورغم حشد جماعة الحوثيين لترسانة عسكرية ضخمة من أجل السيطرة على مناطق قبائل حجور إلا أن قواتهم لم تتمكن من فرض سيطرتها على تلك المناطق بل زادت دائرة المواجهات اتساعاً.

وأسفر الصراع في اليمن عن مقتل أكثر من 11 ألف مدني، وجرح مئات الآلاف، وتشريد ثلاثة ملايين شخص داخل البلاد وفرار الآلاف خارجها.

وتؤكد الأمم المتحدة، أن اليمن يعاني "أسوأ أزمة إنسانية في العالم"، وأصبح أكثر من 22 مليون يمني، أي أكثر من ثلثي السكان، بحاجة إلى شكل من أشكال المساعدة الإنسانية والحماية العاجلة، بمن فيهم 8.4 مليون شخص لا يعرفون كيف سيحصلون على وجبتهم المقبلة، ويعاني نحو مليوني طفل من النقص الحاد في التغذية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق