قائد القيادة الوسطى الأمريكية يدعو التحالف العربي باليمن الالتزام بقواعد قانون النزاعات المسلحة

واشنطن - ديبريفر
2019-03-08 | منذ 4 شهر

جوزيف فوتيل

 Click here to read the story in English

دعا قائد القيادة الوسطى للقوات المسلحة الأمريكية الجنرال جوزيف فوتيل التحالف العربي بقيادة السعودية إلى الالتزام بقواعد قانون النزاعات المسلحة في حربه التي يخوضها في اليمن منذ أربع سنوات.

وحذر فوتيل خلال جلسة استماع عقدتها لجنة الخدمات المسلحة في مجلس النواب يوم الخميس  من اتساع رقعة حرب اليمن إلى باقي المنطقة.

وتقود السعودية تحالفاً عربياً عسكرياً ينفذ، منذ 26 مارس 2015، عمليات برية وجوية وبحرية ضد جماعة الحوثيين (أنصار الله) في اليمن المدعومة من إيران ، وذلك دعماً لقوات الرئيس هادي لإعادته إلى الحكم في صنعاء  التي يسيطر عليها الحوثيون وعلى أغلب المناطق شمالي البلاد ذات الكثافة السكانية، ما أنتج أوضاعاً إنسانية صعبة، جعلت معظم سكان هذا البلد الفقير بحاجة إلى مساعدات عاجلة، في أزمة إنسانية تعتبرها الأمم المتحدة "الأسوأ في العالم".

وقال الجنرال فوتيل "نشدد على ضرورة التزام شركائنا في التحالف الذي تقوده السعودية بقوانين النزاع المسلح، وضمان عدم توسع الحرب في اليمن إلى أرجاء المنطقة مما يزيد عدم الاستقرار ويعرض حياة ومصالح الأميركيين للخطر".

وأشار إلى أن الهدنة في اليمن هشة ومن الصعب تطبيقها، لكنه وصفها بـ "الواعدة".

وأضاف فوتيل أن "إيران تبقى من العوامل المزعزعة للاستقرار في المنطقة على المدى الطويل"، مشيراً إلى أنها "تسعى إلى أن تكون القوة المهيمنة في المنطقة وتستخدم تأثيرها الخبيث وقدراتها المتزايدة نوعيا وكميا وتدعم وكلاءها الكثيرين لممارسة الضغط وتهديد الدول الأخرى في المنطقة وإزاحة التأثير الأمريكي والغربي".

واعتبر أن إيران تقف وراء النزاعات في المنطقة، وأن "جهودها لا تقتصر على دعم الحوثيين" في اليمن.

وجاءت تصريحات فوتيل في وقت يضغط أعضاء بالكونغرس من الحزبين الجمهوري والديمقراطي على إدارة الرئيس دونالد ترامب لوقف دعمها للتحالف العربي بقيادة السعودية لمسؤوليته عن سقوط أعداد كبيرة من الضحايا المدنيين، وعن أسوأ أزمة إنسانية يشهدها العالم اليوم، وفق تعبير الأمم المتحدة.

ورغم أن إدارة ترامب لا تزال تصر على الاستمرار في دعم التحالف، فإن الضغوط الداخلية عليها تزايدت الآونة الأخيرة بعدما كشف تحقيق استقصائي لشبكة "سي إن إن" الشهر الماضي عن تسرب أسلحة أمريكية حصل عليها التحالف من واشنطن إلى تنظيم القاعدة وجماعة الحوثيين باليمن.

وخلال جلسة بمجلس الشيوخ الثلاثاء الماضي، قال فوتيل إن الجيش الأمريكي يفحص بعناية ما ورد في التحقيق الاستقصائي لشبكة "سي إن إن".  


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق