بوتفليقة يعود للجزائر وسط احتجاجات على ترشحه للرئاسة

الجزائر (ديبريفر)
2019-03-10 | منذ 2 شهر

الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة (أرشيف)

عاد الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة، اليوم الأحد، إلى بلاده بعد إجرائه فحوصات طبية في سويسرا، وسط احتجاجات تشهدها البلاد مناهضة لترشحه لولاية خامسة في رئاسة الجمهورية.

وقالت الرئاسة الجزائرية في بيان لها إن رئيس البلاد، عبد العزيز بوتفليقة، عاد ظهر اليوم الأحد، إلى أرض الوطن بعد زيارة خاصة إلى جنيف حيث أجرى فحوصات طبية دورية، استمرت أكثر من أسبوعين.

​وأعلن عبدالعزيز بوتفليقة (82 عاما)، قبل قرابة شهر، ترشحه للانتخابات الرئاسية لولاية خامسة، ما دفع عشرات الآلاف من الجزائريين للخروج إلى شوارع البلاد في احتجاجات واسعة تطالبه بعدم الترشح مجدداً.

ورغم إعلان بوتفليقة قبل أكثر من نصف شهر عن تعهده بأنه إذا فاز بالانتخابات الرئاسية المقبل، فسيجري انتخابات رئاسية مبكرة بعد عام واحد من فوزه، إلا أن الاحتجاجات استمرت في شوارع المدن الجزائرية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق