الرئيس الإيراني يصل إلى العراق

بغداد (ديبريفر)
2019-03-11 | منذ 2 شهر

Click here to read the story in English

وصل الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم الإثنين إلى العاصمة العراقية بغداد في زيارة هي الأولى منذ توليه منصبه عام 2013 بهدف دعم النفوذ الإيراني في العراق في ظل ضغوط أمريكية على بغداد للحد من العلاقات مع طهران .

ومن المقرر أن يلتقي روحاني خلال الزيارة التي تستمر ثلاثة أيام رئيس الجمهورية العراقية برهم صالح، ورئيس الوزراء عادل عبد المهدي ورئيس البرلمان محمد الحلبوسي وعدد من القيادات العراقية.

وقال مصدر في وزارة الخارجية العراقية إن البلدين سيوقعان خلال الزيارة على عدد من مذكرات التفاهم في مختلف المجالات الاقتصادية.
ويرى مراقبون أن إيران تهدف من هذه الزيارة إلى توجيه رسالة قوية بأنها تحتفظ بنفوذها في كثير من أنحاء المنطقة رغم العقوبات الأمريكية.

وقال الرئيس الإيراني قبيل مغادرته مطار مهرآباد في طهران إن "العلاقات بين إيران والعراق، هي علاقات خاصة لا يمكن مقارنتها مع تلك التي تقيمها الولايات المتحدة".

وأضاف أن هدف طهران توسيع العلاقات مع بغداد، وزيادة التبادل التجاري بين البلدين، مشيراً إلى أن التبادل التجاري مع العراق يجب أن يرتفع من 12 إلى 20 مليار دولار.

والأحد عبّر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، الأحد، عن شكره للعراق لرفضه العقوبات الأمريكية ضد بلاده.

وقال ظريف في مؤتمر صحفي جمعه بنظيره العراقي محمد الحكيم، في بغداد، إنه "لا يمكن لأي قوة في العالم أن تفصل بين الشعبين الإيراني والعراقي".

وخاضت إيران والعراق حرباً دامية بين 1980 و1988، لكن تأثير إيران السياسي تنامى في العراق بعد الإطاحة بنظام الرئيس الأسبق صدام حسين العام 2003.

كما كانت طهران داعمة لبغداد في حربها ضد تنظيم الدولة الإسلامية الذي سيطر في العام 2014 على ما يقارب ثلث مساحة البلاد.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق