التحالف العربي: إسقاط طائرة مسيرة حوثية كانت متجهة لمطار جيزان

الرياض (ديبريفر)
2019-05-26 | منذ 3 شهر

أجزاء لطائرة مسيرة قال التحالف إنها لجماعة الحوثيين كانت تريد استهداف مطار جيزان

Click here to read the story in English

أعلن التحالف العربي الذي تقوده السعودية لدعم "الشرعية" في اليمن، أن قوات الدفاع الجوي السعودي أسقطت اليوم الأحد، طائرة مسيرة مفخخة تابعة لجماعة الحوثيين (أنصار الله) في اليمن، كانت في اتجاهها لاستهداف مطار جيزان جنوبي غرب المملكة.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، عن المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف، العقيد الركن تركي المالكي، قوله إنه "في تمام الساعة السابعة و14 دقيقة من صباح اليوم الأحد، تمكنت قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي من اعتراض وإسقاط طائرة مسيرة تحمل متفجرات أطلقها الحوثيين وكانت الطائرة مطار الملك عبدالله في جيزان الذي يستخدمه آلاف المواطنين المدنيين والمقيمين يومياً".

وذكر المالكي أن العملية نفذها الحوثيون "دون أي مراعاة للقانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية والذي يعطي حماية خاصة للأعيان المدنية".

وتوعد المتحدث باسم قوات التحالف، الحوثيين الذين وصفهم بـ"الإرهابيين"، بأنهم "سيدفعون الثمن باهظاً". مؤكداً حق قوات التحالف "المشروع في الدفاع عن بلادها"، حد تعبيره.

ونشرت وكالة "واس" صوراً قالت إنها للطائرة المسيّرة الحوثية التي أسقطتها الدفاعات الجوية السعودية.

قالت جماعة الحوثيين (أنصار الله) في اليمن اليوم الأحد إنها شنت هجوماً بطائرة مسيرة على مرابض طائرات حربية في مطار جيزان جنوبي السعودية.

وكانت قناة "المسيرة" المتحدثة باسم جماعة الحوثيين قالت إن طائرة مسيرة من طراز "قاصف k2" شنت هجوماً على مرابض الطائرات الحربية في مطار جيزان.

ونقلت القناة عن مصدر في سلاح الجو التابع لقوات الحوثيين قوله إن عملية استهداف مطار جيزان "نفذت بعد رصد استخباراتي دقيق وتم إصابة الهدف بدقه عالية".

وكانت جماعة الحوثيين أعلنت في أيام الثلاثاء والأربعاء والخميس الماضية، استهدافها مطار نجران جنوبي السعودية بطائرات مسيّرة، فيما قال التحالف العربي إنه أسقط تلك الطائرات.

ويعيش اليمن منذ أكثر من أربع سنوات، صراعاً دموياً على السلطة بين الحكومة "الشرعية" المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي عسكري تقوده السعودية، وجماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران والتي تسيطر على العاصمة صنعاء وأغلب المناطق شمالي البلاد ذات الكثافة السكانية منذ أواخر العام 2014.

وتطلق جماعة الحوثيين بين الحين والآخر صواريخ باليستية وطائرات مسيّرة هجومية على الأراضي السعودية، وتقول إنها تفعل ذلك رداً على غارات طيران التحالف التي تستهدف المدنيين والبنية التحتية لليمن، فيما تتهم المملكة إيران بتزويد الحوثيين بهذه الصواريخ والطائرات.

وكانت قوات جماعة الحوثيين قالت منتصف مايو الجاري إن لديها بنك أهداف يضم 300 هدفاً حيوياً وعسكرياً في السعودية والإمارات العربية المتحدة اللتان تقودان تحالفاً لدعم الحكومة اليمنية "الشرعية" المعترف بها دولياً.

وأقرت السعودية في 14 مايو الجاري بتعرض محطتي الضخ البترولية التابعتين لشركة أرامكو بمحافظة الدوادمي ومحافظة عفيف بمنطقة الرياض لهجوم بطائرات مسيرة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق