ترامب: في 18 يونيو سأعلن ترشحي رسمياً لولاية رئاسية ثانية

واشنطن (ديبريفر)
2019-06-01 | منذ 4 شهر

ترامب عازم على الاستمرار في رئاسة الولايات المتحدة

كشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عن موعد إعلانه الترشح رسمياً لولاية ثانية، وذلك في ظل صراع حاد مع الحزب الديمقراطي صاحب الأغلبية في الكونغرس، وتتعالى أصواته المطالبة بعزل ترامب من منصبه.

وقال ترامب في تغريدة على تويتر ليلة الجمعة / السبت: "سأعلن عن ترشحي لولاية رئاسية ثانية مع السيدة الأولى ميلانيا ونائب الرئيس مايك بينس، والسيدة الثانية كارين بينس، في 18 يونيو / حزيران (الحالي) في أورلاندو بولاية فلوريدا في مركز أمواي الذي يضم 20 ألف شخص، انضموا إلينا في هذا التجمع التاريخي".

ودعا ترامب مناصريه للانضمام إلى "هذا السباق التاريخي"، وأرفق تغريدته برابط لموقع لشراء التذاكر لحضور هذه الفعالية.

وكان ترامب الذي يمثل الحزب الجمهوري، فاز بولايته الرئاسية الأولى في نوفمبر 2016 على منافسته الديمقراطية، هيلاري كلينتون، ليكون الرئيس الـ45 للولايات المتحدة الأمريكية، وتنتهي فترة ولايته الرئاسية الحالية يوم 20 يناير من 2021.

يأتي إعلان ترامب عزمه الترشح لولاية رئاسية ثانية في وقت أعلنت رئيسة مجلس النواب الأميركي، الديموقراطية نانسي بيلوسي، مطلع مايو المنصرم أنّ الولايات المتّحدة تمرّ بـ"أزمة دستورية" بسبب رفض الرئيس دونالد ترامب التعاون مع التحقيقات العديدة التي تجريها لجان في الكونغرس بمجلسيه (النواب والشيوخ) لا سيّما بشأن التدخّل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأخيرة.

وقالت بيلوسي، حينها، في تغريدة على تويتر، إنّ "قرار ترامب وإدارته تجاهل قسم اليمين الذي أدّوه تسبّب بأزمة دستورية. إنّه لأمر مروّع أن تكون الإدارة عقبة أمام حماية انتخاباتنا وحصول الشعب الأميركي على الحقيقة".

ولاحقاً، لمّحت بيلوسي إلى أنّ الكونغرس قد يكون في صدد إعداد إجراءات أخرى للتعامل مع قضية عرقلة التحقيقات التي يقوم بها ترامب.

وقالت الزعيمة الديموقراطية خلال مؤتمر صحافي "سنذهب (للتصويت) في مجلس النواب عندما نكون مستعدّين. سنرى عندها لأنّه قد تكون هناك مسائل أخرى تتعلق بعرقلة عمل الكونغرس التي قد نرغب في معالجتها في الوقت نفسه".


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق