الأمن السوداني يغلق مدخل ساحة الاعتصام وتجمع المهنيين يحذر من العنف ضد المتظاهرين

الخرطوم - ديبريفر
2019-06-01 | منذ 4 أسبوع

 

ساحة الاعتصام

أغلقت قوات الأمن السوداني اليوم السبت مدخل الإعتصام من شارع النيل بسبب ما قالت أنه تكرار للحوادث في تلك المنطقة الممتدة من شارع النيل أسفل جسر "المك نمر"، إلى أسفل الجسر المحاذي لجامعة الخرطوم.

يأتي ذلك، بعد أيام من تصريح قائد المنطقة العسكرية المركزية بالخرطوم اللواء بحر أحمد بحر، في بيان بثه التلفزيون الرسمي قال فيه: "ميدان الاعتصام أضحى غير آمن ويشكل خطرا على الثورة والثوار ومهددا لتماسك الدولة وأمنها الوطني".

وتدفق عشرات الآلاف من المتظاهرين السودانيين إلى وسط العاصمة الخرطوم، ليل أول أمس الخميس، مطالبين المجلس بتسليم السلطة للمدنيين.

وفي وقت سابق، أكد تجمع المهنيين الذي يقود التظاهرات في السودان إن الجيش كان بصدد نشر تعزيزات حول موقع التظاهرات في سيناريو مشابه للسيناريو المصري الذي انتهى برفع ساحة إعتصام رابعة بالقوة العام 2013.

وحذر تجمع المهنيين من مغبة العنف ضد المتظاهرين المعتصمين سلميا خارج مقر قيادة الجيش في العاصمة الخرطوم، محملا المجلس العسكري الانتقالي مسؤولية مقتل بعض المتظاهرين خلال الأيام الماضية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق