مواجهات في المسجد الأقصى عقب اقتحام مئات المستوطنين لساحاته

القدس - ديبريفر
2019-06-02 | منذ 3 أسبوع

مواجهات في المسجد الأقصى

شهدت ساحات المسجد الأقصى المبارك اليوم الأحد مواجهات بين المعتكفين وقوات الأمن الإسرائيلية، بعد السماح لمئات المستوطنين باقتحام ساحات المسجد من باب المغاربة.

وقال شهود إن قوات الاحتلال الإسرائيلي سمحت للمستوطنين باقتحام الأقصى تسع مرات خلال ساعة واحدة،وأكدت دائرة الأوقاف الإسلامية، في بيان لها، إن عدد المستوطنين الذين اقتحموا المسجد المباركوصل إلى 1179.

وذكرت الدائرة  أن الشرطة الإسرائيلية أغلقت باب المغاربة الخاضع لسيطرتها بشكل كامل، بعد ساعات من فتحه والسماح لليهود باقتحام باحات المسجد الأقصى.

واعتبرت البيان ما حصل "انتهاك صارخ لحرمة المسجد الأقصى وشهر رمضان".

من جهته قال الشيخ عمر الكسواني مدير المسجد الأقصى إن اقتحام المسجد الأقصى جاء بقرار سياسي من الحكومة الإسرائيلية، التي تسعى لتغيير الوضع الراهن الذي يمنع دخول جولات سياحية خلال العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك.

وأضاف أن "المتطرفين الذين اقتحموا المسجد قاموا بالغناء والرقص داخل ساحات المسجد الأقصى لاستفزاز المصلين".

وأكد الشيخ الكسواني أن قوات الاحتلال والوحدات الخاصة اعتدت على المصلين والمعتكفين في المسجد الأقصى المبارك، واعتقلت ستة من جنسيات مختلفة بسبب تصدّيهم للمستوطنين المُقتحمين.
واقتحمت القوات الخاصة الإسرائيلية المصلى القبلي وأطلقت الرصاص المطاطي والقنابل الصوتية داخله وفقاً لما أظهرته لقطات فيديو نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، كما حاصرت المعتكفين داخل المصلّى وأغلقته بالسلاسل الحديدية لتأمين الاقتحامات.

ونقلت مراسلة الأناضول التركية عن مصادر داخل المصلى، القول إن عدداً من الإصابات موجودة في الداخل جراء إطلاق قنابل الغاز والصوت والرصاص المطاطي من قبل الشرطة الإسرائيلية.

وأفادت دائرة الأوقاف بوجود مئات المعتكفين والمصلين -منذ ساعات الفجر في المسجد الأقصى الذين بدؤوا بالتكبير والتهليل عندما سمحت شرطة الاحتلال باقتحام المجموعة الأولى من المستوطنين.

وأشارت إلى أن قوات الاحتلال اعتدت على حارس المسجد الأقصى خليل الترهوني بالضرب المُبرح على رأسه، ولم تسمح للطواقم الطبية بإسعافه.

وقال المتحدث باسم شرطة الاحتلال ميكي روزنفيلد في تغريدة على "تويتر" "اتخذت الشرطة إجراءات أمنية في جبل الهيكل بعد اضطرابات أثارها العرب هذا الصباح. الوضع تحت السيطرة".

وزعم بيان للشرطة أن عدداً من المصلين قاموا بإلقاء الحجارة والكراسي صوب المستوطنين خلال زيارتهم اليومية داخل باحات المسجد، مما دفع الشرطة إلى التدخل.

وكانت جماعات "جبل الهيكل" دعت عبر موقعها الإلكتروني جميع المستوطنين إلى اقتحام الأقصى يوم الأحد في ما يسمونه "يوم توحيد القدس" ، وقالت إنه سيتم التجمع عند باب المغاربة الذي تسيطر عليه شرطة الاحتلال منذ 1967.

 

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق