إيران: الدفاع عن اليمن واجب علينا ودعمه سيلحق الهزيمة بالنظام السعودي

طهران - ديبريفر
2019-06-03 | منذ 4 شهر

تدعم ايران جماعة الحوثي المسيطرة على السلطة في صنعاء

 

قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم الإثنين إن الشعب اليمني سينتصر في النهاية وإن الدفاع عنه واجب الجميع، مؤكداً أن مساعي السعودية لتشكيل تحالف ضد إيران واليمن ستبوء بالفشل.

ويعيش اليمن منذ أكثر من أربع سنوات، صراعاً دموياً على السلطة بين الحكومة "الشرعية" المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي عسكري تقوده السعودية، وجماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران والتي تسيطر على العاصمة صنعاء وأغلب المناطق شمالي البلاد ذات الكثافة السكانية منذ أواخر 2014.

ونقلت وكالة مهر للأنباء عن ظريف خلال اجتماع "اللجنة الشعبية لحماية اليمن" قوله إن  "الشعب اليمني سينتصر في النهاية وإن الدفاع عن اليمن بات واجباً على الجميع، إذ أن اليمنيين يدافعون عن الكرامة والقيم الإنسانية".

وأكد ظريف أن مساعي السعودية في قمة مكة لتشكيل تحالف ضد ايران واليمن ستبوء بالفشل.

وأكدت قمتان عربية وخليجية عقدتا ليل الخميس / الجمعة في مكة المكرمة أن إيران متورطة بالتدخل في شؤون دول المنطقة ودعمها للإرهاب، بما في ذلك استمرار دعم جماعة الحوثيين في اليمن.

بدوره اعتبر أمين مجمع أهل البيت العالمي آية الله اختري أن دعم الشعب اليمني وحمايته سوف يلحق الهزيمة بالنظام السعودي.

وبحسب وكالة مهر أكد أمين لجنة تشخيص مصلحة النظام الإيراني محسن رضائي أن انهيار النظام السعودي سيأتي على إثر انتصار الشعب اليمني، على حد قوله.

وأعرب عن شكره لجميع الخيرين والمؤسسات الخيرية لتقديمهم الدعم المادي والمعنوي للشعب اليمني، معتبراً أن ذلك يعد واجباً إنسانياً نظراً لظروف منطقة غرب آسيا سيما اليمن.

وأفادت "مهر" أن الاجتماع  تناول مواضيع كعقد محضر اجتماع للمساعدات المادية التي تم تجميعها وضرورة وقف إطلاق النار والحرب في اليمن وإنهاء الحصار والمطالبة بمساعدات دولية بأولوية الغذاء والأدوية.

وأشارت إلى جمع "مبلغ ملحوظ من أجل تشييد مستشفى مع تجهيزه وتوفير حزمة لتغطية احتياجات الشعب اليمني"

وكان نائب القائد العام للحرس الثوري الإيراني، الأميرال علي فدوي، اعترف يوم الجمعة إن بلاده تدعم جماعة الحوثيين (أنصار الله) في اليمن بكل ما تستطيع، معتبراً ذلك "واجب فرضه القرآن".

وأضاف  المسؤول العسكري الإيراني خلال مقابلة أجرتها معه القناة الثالثة في التلفزيون الإيراني، أن قواته لو كانت في اليمن لسيطر الحوثيون على العاصمة السعودية الرياض.

وتابع: "بما أن الحوثيين محاصرون لا يمكننا العمل معهم بشكل مريح، يدنا هناك ليست مطلقة. هم يديرون أنفسهم بأنفسهم، نحن وفقاً لما جاء في القرآن الكريم نقدم لهم المساعدة قدر الإمكان، ونحن نفعل ذلك، لكن القدرات التي يتمتعون بها من صنع أنفسهم".

وأردف فدوي قائلاً: "الحوثيون محاصرون ولا يمكننا الوصول إليهم مثلما تمكنا من الوصول إلى سوريا ومساعدتها، لو كنا قادرين على الوصول إلى الحوثيين لتغيرت ظروف الحرب في اليمن".

ويتهم التحالف العربي الذي تقوده السعودية لدعم "الشرعية" في اليمن، والولايات المتحدة ودول غربية أخرى، وجامعة الدول العربية، إيران بتقديم دعم عسكري لجماعة الحوثيين (أنصار الله) في الحرب الأهلية الدائرة في اليمن منذ مارس 2015، لكن الجماعة وطهران، عادةً ما تنفي ذلك.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق