ألمانيا: الوضع خطير للغاية وقابل للانفجار بسبب التوتر بين أمريكا وإيران

طهران (ديبريفر)
2019-06-10 | منذ 3 شهر

ظريف وماس في طهران - اليوم

حذر وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، اليوم الاثنين، من أن تصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة الأمريكية ينذر باندلاع مواجهة عسكرية في منطقة الشرق الأوسط.

وقال ماس في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في طهران، اليوم الاثنين، إن "الوضع في المنطقة قابل جداً للانفجار وخطير للغاية وأي تصعيد خطير للتوترات القائمة بين طهران وواشنطن قد يدفع إلى تصعيد عسكري، وذلك لا يصب في مصلحة أحد، لذلك يتعين تجنب هذا تحت كافة الظروف".

وتعهد وزير الخارجية الألماني الذي وصل طهران مساء أمس الأحد، باستمرار عمل بلاده على الإيفاء بالتزاماتها في الاتفاق النووي مع إيران.

واحتدم التوتر بين إيران والولايات المتحدة الأمريكية في مايو الفائت، بعد عام من انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي الدولي المبرم عام 2015 بين طهران وست قوى عالمية.

وشددت واشنطن العقوبات على طهران في محاولة للضغط عليها عبر خنق اقتصادها وإيصال صادراتها النفطية إلى مستوى الصفر، من أجل دفع إيران لتقديم تنازلات أكثر مما قدمته بموجب اتفاقها النووي عام 2015، وإبرام اتفاق جديد.

من جانبه قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، في المؤتمر الصحفي مع نظيره الألماني، إن بلاده ما زالت تريد العمل مع القوى الأوروبية لإنقاذ اتفاق هدفه كبح برنامجها النووي مقابل رفع العقوبات، والذي انسحبت منه واشنطن.

وقال ظريف، الذي شارك في صياغة الاتفاق النووي: "أجرينا محادثات صريحة وجادة مع ماس. ستتعاون طهران مع الدول الأوروبية الموقعة على الاتفاق لإنقاذه".

وربط الوزير الإيراني خفض التوتر بوقف "الحرب الاقتصادية" التي تشنها أمريكا ضد بلاده، معتبراً أن هذه الحرب "خطيرة للغاية على المنطقة والعالم والنظام الدولي".

وأضاف: "لا يمكن لأحد أن يقوم بخطوة ضد شعبنا ولا نرد له الصاع صاعين فنحن لم ولن نبدأ أي حرب لكن من يبدأ الحرب علينا لن يكن هو من ينهيها. إيران ستدمر أي طرف يغزوها".

وعززت واشنطن وجودها العسكري في الشرق الأوسط في مايو الماضي، بما في ذلك إرسالها حاملة الطائرات الهجومية "أبراهام لنكولن" والسفينة الحربية "أرلنغتون" وقطع مرافقة، وقاذفات من طراز "بي-52"، وصواريخ باتريوت إلى منطقة الخليج لمواجهة ما قالت إدارة الرئيس دونالد ترامب إنها "مؤشرات واضحة" على تهديدات بهجمات وشيكة ضد القوات الأمريكية ومصالحها في المنطقة، مصدرها إيران.


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق