وزير في حكومة "الشرعية" اليمنية: الإمارات تعد لإنقلاب ثان في اليمن

عدن (ديبريفر)
2019-06-14 | منذ 2 شهر

وزير الدولة في الحكومة الشرعية عبدالغني جميل

قال وزير في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً إن دولة الإمارات العربية المتحدة، الشريك الرئيس في التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة السعودية، تعد لانقلاب ثانٍ في البلد الذي يعيش صراعاً دموياً على السلطة للعام الخامس على التوالي.

 وأضاف عبدالغني جميل وزير الدولة أمين العاصمة في الحكومة اليمنية "الشرعية" المعترف بها دولياً في منشور على صفحته بموقع "فيسبوك" رصدته وكالة ديبريفر للأنباء، أنه "تم هذا الأسبوع تشكيل عدة ألوية عسكرية في محافظة أبين وغيرها من المحافظات الجنوبية خارج إطار الشرعية وهناك دعم سخي من الأشقاء في الإمارات".

منشور لوزير الدولة عبدالغني جميل يتهم فيه الامارات للتمهيد من أجل القيام بانقلاب ثاني اليمن

 

وأنشأت الإمارات العربية المتحدة عدة قوات وتشكيلات عسكرية وأمنية محلية، خصوصاً في المحافظات الجنوبية لليمن، ودربتها وأشرفت على تجهيزاتها وتعمل تحت إمرتها تضم آلاف الجنود في إطار إستراتيجية تزعم الإمارات أنها لمواجهة الحوثيين من جهة، ومحاربة تنظيم القاعدة الذي استغل الحرب الأهلية المستمرة في اليمن للعام الخامس على التوالي وحاول توسيع سيطرته في البلاد.

ولا تخضع القوات التي أنشأتها الإمارات لتوجيهات الحكومة اليمنية "الشرعية" المعترف بها دولياً.

وتابع الوزير في حكومة "الشرعية" اليمنية متسائلاً  "هل هناك ترتيبات قادمة حتى تأتي ساعة (الصفر) لتنفيذ نفس سيناريو الانقلاب في صنعاء" في إشارة إلى سيطرة جماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران على العاصمة اليمنية صنعاء في سبتمبر 2014.

واستطرد "ما أظن فخامته (الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي) يسكت على الإطلاق أعرف طبعه أكثر من غيري، للصبرحدود اتق شر الحليم إذا غضب".

ويشهد اليمن حرباً دامية منذ أواخر مارس 2015، بين قوات الرئيس عبدربه منصور هادي المسنودة بتحالف عربي عسكري تقوده السعودية والإمارات، وجماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران والتي تسيطر على أغلب المناطق شمالي البلاد بما فيها العاصمة صنعاء منذ أواخر العام 2014.

وليست المرة الأولى التي يحذر فيها مسؤولون رفيعو المستوى في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، من خطوات وتصرفات دولة الإمارات في بلادهم، حيث صعد مسؤولون في الفترة الأخيرة لهجتهم الحادة ضد الإمارات، داعين إلى تصحيح العلاقة مع أبوظبي أو فض التحالف معها، واتهموها بـ"الوقوف خلف جميع المشاكل والهزائم التي تتعرض لها الشرعية". 

وحث المسؤولون اليمنيون على إقامة شراكة حقيقية مع التحالف العربي في المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة "الشرعية"، لافتين إلى وجود جهات تنازع سلطات الدولة في تلك المناطق.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق