جماعة الحوثيين تقول إنها قصفت محطة كهرباء في مدينة جيزان السعودية

صنعاء - ديبريفر
2019-06-19 | منذ 1 شهر

الحوثيون كثفوا هجماتهم الصاروخية على عدة مدن سعودية

قالت جماعة الحوثيين (أنصار الله) في اليمن مساء اليوم الأربعاء إنها شنت هجوماً صاروخياً على محطة كهرباء في جيزان جنوبي السعودية.

ونقلت قناة "المسيرة" التابعة لجماعة الحوثيين عن المتحدث الرسمي لقوات الجماعة العميد يحيى سريع قوله إن "القوة الصاروخية أطلقت صاروخ كروز على محطة الكهرباء بالشقيق في جيزان".

ولم يصدر أي تأكيد أو نفي من التحالف العربي أو السعودية على ما أوردته جماعة الحوثيين حتى لحظة كتابة هذا الخبر.

وأكد أن الصاروخ "أصاب هدفه بدقة عالية"، مشيراً إلى أن هذا الاستهداف يأتي رداً على ماوصفها بـ "جرائم العدوان وحصاره للشعب اليمني".
وتوعد المتحدث العسكري للحوثيين، السعودية بمزيد من المفاجآت الكبيرة التي ستستهدف مواقع أكثر حساسية بالنسبة للنظام السعودي في حال استمر في تصعيده وعدوانه على حد قوله.

والأربعاء الماضي أعلنت جماعة الحوثيين استهداف برج المراقبة في مطار أبها الدولي بصاروخ كروز، فيما قالت قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن إن مقذوفاً حوثياً استهدف صالة القدوم بالمطار ما أدى إلى إصابة 26 مدنياً.

وصعّدت جماعة الحوثيين (أنصار الله)، منذ منتصف مايو الفائت عملياتها لاستهداف منشآت حيوية في السعودية، بطائرات مسيرة بدءاً بمحطتي ضخ النفط الخام في محافظتي الدوادمي وعفيف بمنطقة الرياض، وقصف مطارات نجران وجيزان وأبها الدولي واستهداف قاعدة الملك خالد الجوية في خميس مشيط، وتقول إن عملياتها رداً على غارات طيران التحالف التي تستهدف المدنيين والبنية التحتية لليمن.

ويعيش اليمن منذ أكثر من أربع سنوات، صراعاً دموياً على السلطة بين الحكومة "الشرعية" المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي عسكري تقوده السعودية، وجماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران.

وتقود السعودية تحالفاً عسكرياً عربياً منذ ٢٦ مارس ٢٠١٥ ينفذ ضربات جوية وبرية وبحرية دعماً للحكومة اليمنية "الشرعية" المعترف بها دولياً في حربها ضد جماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران والتي تسيطر على العاصمة صنعاء وأغلب المناطق شمالي البلاد ذات الكثافة السكانية منذ أواخر العام 2014.

وأدى النزاع الدامي، إلى مقتل وإصابة مئات الآلاف من المدنيين ونزوح ملايين السكان، وانتشار الأمراض المعدية والمجاعة في بعض المناطق وتردي الأوضاع الإنسانية، وتدمير كبير في البنية التحتية للبلاد وتسبب في أزمة إنسانية تصفها الأمم المتحدة بأنها "الأسوأ في العالم".


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق