التحالف العربي : قتيل و21 مصاباً في هجمات للحوثيين على مطار أبها

الرياض (ديبريفر)
2019-06-24 | منذ 4 أسبوع

Clicks here to read the story in English

قالت قيادة قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة السعودية إن شخصاً قُتل وأصيب 21 بجروح في هجمات نفذتها جماعة الحوثيين (أنصار الله) مساء الأحد بطائرات مسيرة على مطار أبها جنوبي المملكة.

وكانت جماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران أعلنت مساء الأحد تنفيذ عمليات واسعة بطائرات مسيّرة من نوع قاصف K2 استهدفت مطاري أبها وجيزان.

وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العقيد الركن تركي المالكي في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية "واس" إن الهجوم الإرهابي أدى إلى استشهاد مقيم من الجنسية السورية وإصابة 21 من المدنيين من جنسيات مختلفة، منهم 13 سعودياً و 4 هنود ،ومصريين اثنين ، ومثلهما من الجنسية البنغلاديشية.

وأشار إلى أن من بين المصابين ثلاث نساء (مصرية وسعوديتان) وكذلك طفلان من الجنسية الهندية.

وأضاف المالكي أنه تم نقل جميع الحالات إلى المستشفى لتلقي العلاج جراء الإصابات، غادر منهم ثلاثة المستشفى، ولا تزال 18 حالة تتلقى العلاج من بينها 13 حالة إصاباتهم طفيفة، وثلاث حالات متوسطة وحالتان حرجتان.

وتحدث المالكي عن تضرر أحد المطاعم الموجودة بالمطار بتهشم الزجاج ، وتضرر عدد 18 مركبة بالإضافة لبعض الأضرار المادية البسيطة.

ونشرت قناة الإخبارية السعودية، على صفحتها بتويتر، مقاطع فيديو تظهر الآثار الناجمة عن هذا الهجوم.

وفي وقت لاحق، أعلن مطار أبها الدولي في تغريدة على حسابه في "تويتر" أن الحركة الجوية استؤنفت في المطار بعد تعليقها نحو ساعة في إجراء احترازي، وقال إن الملاحة الجوية تسير بشكل طبيعي .

وكان المتحدث العسكري باسم جماعة الحوثيين (أنصار الله) العميد يحيى سريع قال في بيان نشرته قناة "المسيرة" التابعة للجماعة إن طائرات قاصف K2 استهدفت مواقع عسكرية في مطار أبها الدولي وأصابت أهدافها بدقة عالية.

وأضاف أن عملية أخرى استهدفت مرابض الطائرات وأهدافا عسكرية مهمة وحساسة في مطار جيزان حد قوله.

وقالت قناة "العربية" السعودية إن هجوماً يشتبه بأنه بطائرة مسيرة أصاب موقف سيارات بمطار أبها الواقع على بعد 200 كيلومتر شمالي الحدود مع اليمن ويخدم الخطوط المحلية والإقليمية.

في حين لم يؤكد التحالف الهجوم على مطار جيزان.

وأدانت دول عربية وإسلامية استهداف الحوثيين مطار أبها الدولي مؤكدة وقوفها مع المملكة ضد كل ما يهدد أمنها واستقرارها.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري أطلقت جماعة الحوثيين صاروخاً باليتسياً من طراز كروز على مطار أبها ما أدى إلى إصابة 26 شخصاً وفقاً لما أعلنه التحالف بقيادة السعودية.

وتتهم السعودية إيران بأنها هي من يأمر الحوثيين بشن هجمات على أراضيها وعلى ناقلات نفط قرب مضيق هرمز. ونفت طهران مراراً تقديم أي دعم عسكري للحوثيين، مؤكّدة أنّ دعمها لهم سياسي فقط.

وكثفت جماعة الحوثيين (أنصار الله) هجماتها بالصواريخ والطائرات المسيرة على مدن سعودية في الشهور الأخيرة وتقول إن عملياتها رداً على غارات طيران التحالف التي تستهدف المدنيين والبنية التحتية لليمن.

ويعيش اليمن منذ أكثر من أربع سنوات، صراعاً دموياً على السلطة بين الحكومة "الشرعية" المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي عسكري تقوده السعودية، وجماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران.

وتقود السعودية تحالفاً عسكرياً عربياً منذ ٢٦ مارس ٢٠١٥ ينفذ ضربات جوية وبرية وبحرية دعماً للحكومة اليمنية "الشرعية" المعترف بها دولياً في حربها ضد جماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران والتي تسيطر على العاصمة صنعاء وأغلب المناطق شمالي البلاد ذات الكثافة السكانية منذ أواخر العام 2014.

وقالت قوات جماعة الحوثيين في منتصف مايو الماضي، إن لديها بنك أهداف يضم 300 هدف حيوي وعسكري في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق