قتلى وجرحى حوثيين بحادث عرضي في إحدى الثكنات العسكرية

ديبريفر
2021-06-21 | منذ 1 شهر

الحديدة - أرشيف

الحديدة (ديبريفر) - سقط 11 مسلحا من جماعة أنصار الله (الحوثيين) مابين قتيل وجريح، إثر انفجار عرضي، وقع في إحدى الثكنات العسكرية للجماعة، بمحافظة الحديدة غربي اليمن.

وذكرت القوات المشتركة، عبر موقعها الرسمي، أن "عبوة ناسفة انفجرت مسا ء السبت، أثناء تجهيز فريق هندسي تابع للحوثيين شبكة ألغام إضافية لزراعتها في الريف الشمالي لمديرية حَيْس، جنوب شرقي الحديدة، ما أسفر عن مقتل ثلاثة وإصابة 8 بجروح بليغة جميعهم يتبعون القيادي أبو هلال الرازحي.

ولم يتسنى لوكالة "ديبريفر" التأكد من تلك صحة المعلومات عبر مصدر رسمي في الجماعة الحوثية.

ووفقاً للقوات المشتركة المدعومة اماراتيا، تشكل "شبكات الألغام إحدى الأسلحة الرئيسية للحوثيين، في حين تمثل كابوساً يؤرق أهالي الساحل الغربي، حيث حصدت أرواح المئات من الأبرياء،معظمهم أطفال ونساء في الطرقات العامة وفي المزارع ايضا.

وكانت الأمم المتحدة،قد دعت أواخر الشهر الماضي، عبر بعثتها الخاصة بدعم اتفاق الحديدة الموقع في السويد أواخر العام 2018بين الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، وأنصار الله (الحوثيين)، إلى بذل كافة الجهود لإزالة الألغام ومخلفات الحرب في محافظة الحديدة لمنع وقوع خسائر فادحة في الأرواح مستقبلاً.

مؤكدةً التزامها بدعم خبراء إزالة الألغام في اليمن للمُضي قُدماً في إزالة مخلفات الحرب خاصة من المناطق السكنية كأولوية خاصة تستحق المزيد من الجدية والاهتمام.

وتوصلت الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي، خلال جولة مفاوضات السلام في السويد، أواخر ديسمبر 2018، إلى اتفاق بشأن الحديدة، تضمن إعادة الانتشار المشترك للقوات من مدينة الحديدة وموانئها الثلاثة الرئيسية، إلى مواقع متفق عليها خارج المدينة.

إلا أن الاتفاق لم ينفذ بسبب خلافات بين الطرفين حول تفاصيله، وسط اتهامات متبادلة بالخروقات للهدنة الأممية المعلنة في المحافظة الساحلية على البحر الأحمر.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet