قرقاش يصف تطورات اتفاق الرياض بالمشجعة

ديبريفر
2020-07-28 | منذ 3 شهر

أنور قرقاش

أبوظبي (ديبريفر) - وصف وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، اليوم الثلاثاء، تطورات استئناف تنفيذ اتفاق الرياض بين الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، والمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من أبوظبي، بأنها "مشجعة".
 وقال قرقاش في تغريدة على "تويتر"، "كلنا أمل أن تغلّب الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي الرؤية الاستراتيجية للاتفاق على المكاسب التكتيكية الضيقة".
وأضاف " فعودة الثقة تتطلب تقديم التنازلات والتنازلات المقابلة"، معرباً عن تقدير بلاده "للجهد السعودي الذي لا يكل ولا يتعب"، حسب تعبيره.
وكان مصدر سياسي يمني رفيع قال يوم الإثنين، إن "مقترحا سعوديا لتقسيم المقاعد الوزارية في التشكيل الحكومي القادم حظي بموافقة الانتقالي الجنوبي والأحزاب السياسية الرئيسية في البلاد"، وفقاً لوكالة "الأناضول" التركية.
ويتضمن المقترح تقسيماً للحقائب الوزارية (24 حقيبة) بالمناصفة بين شمال اليمن وجنوبه، فيما يحتفظ الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي بأربع حقائب "سيادية".
ويعطي المقترح السعودي الرئيس اليمني، حق اختيار المعينين في أربع حقائب سيادية، وهي الدفاع، والداخلية، والخارجية، والمالية.
ويمنح المقترح في شقه الشمالي 3 مقاعد للمؤتمر، و3 للإصلاح، إضافة إلى 4 حقائب أخرى بمعدل حقيبة واحدة لأحزاب "الاشتراكي، والناصري، والعدالة والبناء، واتحاد الرشاد".
ويتضمن في شقه الجنوبي المجلس الانتقالي 4 حقائب وزارية، إضافة إلى 6 حقائب أخرى بمعدل حقيبة واحدة لكل من المؤتمر، والاصلاح، ومؤتمر حضرموت الجامع، والحراك الجنوبي، ومحافظة المهرة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet