فلسطين تعلن تخليها عن رئاسة الجامعة العربية بسبب التطبيع مع إسرائيل

ديبريفر
2020-09-22 | منذ 2 شهر

وزير الخارجية الفلسطيني

رام الله (ديبريفر) - أعلن وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، اليوم الثلاثاء، بلاده قررت التخلي عن حقها في رئاسة مجلس جامعة الدول العربية بدورته الحالية، رداً على التطبيع العربي الإسرائيلي وموقف الجامعة من هذا التطبيع.
وقال المالكي في مؤتمر صحفي، إن هذا القرار جاء بعد اتخاذ الأمانة العامة للجامعة، موقفاً داعماً للإمارات والبحرين، اللتين طبعتا علاقاتهما مع إسرائيل، في مخالفة للمبادرة العربية للسلام.
وأضاف "بعض الدول العربية المتنفذة، رفضت إدانة الخروج عن مبادرة السلام العربية، وبالتالي لن تأخذ الجامعة قراراً في الوقت المنظور، لصالح إدانة الخروج عن قراراتها".
وأردف "لا يشرفنا رؤية الدول العربية تهرول للتطبيع مع الاحتلال خلال رئاستنا لمجلس الجامعة".
وأكد المالكي أن فلسطين، لن تنسحب من مجلس الجامعة "لأن ذلك سيخلق فراغاً يمكن أن يولّد سيناريوهات مختلفة نحن في غنى عنها في هذه المرحلة الحساسة".
وكان اجتماعا عاديا، قد عُقد بالجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية، برئاسة فلسطين، في 9 سبتمبر الجاري، قد فشل في إصدار قرار يدين "تطبيع العلاقات" مع إسرائيل.
وقال دبلوماسيون فلسطينيون، إن دولا عربية "متنفذة" أسقطت قرارا قدموه، لإدانة التطبيع، والذي يتعارض مع قرارات الجامعة ومبادرة السلام العربية لعام 2002.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet