الحوثيون: وقف إطلاق النار دون رفع الحصار لا يؤدي إلى السلام

ديبريفر
2021-06-05 | منذ 2 أسبوع

صنعاء (ديبريفر) - أعلنت جماعة أنصار الله (الحوثيين) في اليمن، يوم الجمعة، استعدادها للحوار شريطة رفع الحصار، ووقف ما تصفه بالعدوان على اليمن، وذلك رداً على اتهام الولايات المتحدة لها برفض الانخراط في مفاوضات وقف إطلاق النار .
وقال عضو المكتب السياسي للحوثيين محمد البخيتي في مقابلة مع قناة "الجزيرة" القطرية، إنهم مستعدون للانخراط في حوار، لكنه اشترط انسحاب القوات الأجنبية من اليمن ووقف القصف والحصار المفروض على الجماعة من أجل الدخول في مفاوضات بغية التوصل إلى حل.
وأضاف أنه لا يمكن الدخول في حوار في ظل الحصار والقصف من قبل التحالف العربي بقيادة السعودية، معتبرا أن وقف إطلاق النار دون الاستجابة لشرط الجماعة لا يؤدي إلى السلام.
واتهم القيادي الحوثي الأطراف الأخرى برفض الخيار النهائي الذي تطرحه جماعته، والمتمثل في وقف "العدوان"، ورفع الحصار، وانسحاب القوات الأجنبية من البلاد، قائلا إنه يمكن بدء الحوار في حال توقف الحصار والقصف.
وأكد الحوثيون قبل أيام ضرورة فصل الملف الإنساني عن أي قضايا عسكرية أو سياسية في إطار أي مفاوضات يمكن أن تؤدي إلى تسوية سياسية.
وفي وقت سابق الجمعة، قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن الحوثيين يتحملون المسؤولية الكبيرة بسبب رفضهم الانخراط بشكل هادف لوقف إطلاق النار، واتخاذ خطوات للتوصل إلى حل للنزاع المستمر منذ ما يقرب من 7 سنوات، والذي تسبب في معاناة لا يمكن تصورها.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet