بريطانيا تُشيد بالتقدم الإيجابي في مشاورات الرياض

ديبريفر
2021-06-18 | منذ 1 شهر

مايكل آرون

لندن (ديبريفر) - رحبت المملكة المتحدة البريطانية، الخميس، بالتقدم الإيجابي في مشاورات إستكمال تنفيذ بنود اتفاق الرياض المبرم بين الحكومة اليمنية المعترف بها والمجلس الإنتقالي الجنوبي، على ضوء نتائج الاجتماعات الأخيرة بين الطرفين في العاصمة السعودية، بما في ذلك شروط عودة الحكومة إلى عدن.

وأشاد السفير البريطاني لدى اليمن،مايكل آرون،خلال لقائه بكبير مفاوضي المجلس الانتقالي "ناصر الخبجي"، بتأكيد الجانبين (الحكومة والإنتقالي) إلتزامهما بوقف التصعيد والإستفزازات المتبادلة بينهما.

وأكد آرون، أهمية التركيز على وضع المعالجات العاجلة للأوضاع الاقتصادية المتردية التي يعاني منها الشعب اليمني.
مبديا استعداد حكومة بلاده لتقديم كافة أشكال الدعم والمساعدة للتخفيف من تلك المعاناة.

كما أعرب الدبلوماسي البريطاني عن إدانته الشديدة للهجوم الإرهابي الأخير الذي وقع بمدينة زنجبار وأسفر عن مقتل 8 من عناصر من قوات المجلس الانتقالي الجنوبي بشكل مأساوي.

والأسبوع الفائت، دعا السفير السعودي لدى اليمن محمد آل جابر، إلى تسهيل عودة الحكومة اليمنية الى عاصمة البلاد المؤقتة عدن لممارسة مهامها والعمل على تخفيف معاناة السكان المحليين.

وقال آل جابر المكلف بالإشراف على مشاورات استكمال تنفيذ اتفاق الرياض، إن وفدي الحكومة اليمنية والمجلس الإنتقالي اتفقا على وقف التصعيد بكافة أشكاله.

وشهدت علاقة الشرعية اليمنية وشريكها في الحكومة الجديدة المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا، خلال الآونة الأخيرة حالة من التصدع الحاد،وذلك بعد نحو شهرين فقط من تشكيل حكومة المناصفة المنبثقة عن إتفاق الرياض التي يشارك فيها الإنتقالي بخمس حقائب وزارية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet