توثيق 30 ألف انتهاك بحق أطفال اليمن منذ بدء الحرب

ديبريفر
2022-06-08 | منذ 2 أسبوع

جنيف (ديبريفر) - أفاد تقرير حقوقي، بتوثيق 30 ألف حالة انتهاك ارتكبتها أطراف الصراع اليمني بحق الأطفال منذ بدء الحرب في البلاد.
وقالت "منظمة سام للحقوق والحريات"، في تقرير صدر هذا الأسبوع، إن أطراف الصراع ارتكبت أكثر من 35 ألف حالة انتهاك ضد الأطفال، متهمة جماعة أنصار الله (الحوثيين) بارتكاب 70% منها، و 15 % ارتكبها التحالف العربي بقيادة السعودية ، و 10 % أطراف أخرى، و 5 % الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً.
وأشارت المنظمة إلى أنه تم توثيق قتل أكثر من 5700 طفل في اليمن، سقط العدد الأكبر منهم في مدينة تعز بعدد 1100 طفل، مبيناً أن 450 طفلاً قتلوا  بسبب قصف طيران للتحالف، وأكثر من 1549 طفلاً قتلوا نتيجة الألغام وعمليات القنص وغيرها من الانتهاكات من قبل جماعة الحوثيين.
وأضاف أنه تم تسجيل إصابة نحو 8310 أطفال منهم 3130 جراء قصف طيران التحالف العربي والقصف العشوائي للحوثيين، و730 جراء الألغام، إذ تتحمل دول التحالف المسؤولية عن إصابة 520 طفلاً فيما تتحمل جماعة الحوثيين المسئولية عن إصابة 6296 طفل.
وذكرت المنظمة  أن جماعة الحوثيين متهمة بتجنيد أكثر من 20 ألف طفل وإشراكهم في النزاع المسلح، إلى جانب مسؤوليتها عن 797 حالة اختطاف من أصل 888 حادثة اختطاف لأطفال.
وقالت إنه "لا يزال الأطفال اليمنيون - لا سيما أطفال تعز التي تعاني من حصار مطبق ومستمر منذ سبع سنوات - يأملون بأن يأتي اليوم الذي يتمتعون فيه بأبسط حقوقهم الأساسية".
وأرجع التقرير تراجع مؤشرات حماية حقوق الأطفال في اليمن عامة وتعز خاصة إلى إصرار جماعة الحوثيين على ممارسة العقاب الجماعي بحق المدنيين في محافظة تعز ومن بينهم الأطفال، وعدم احترام القواعد الدولية الإنسانية في الحرب، حيث تعرضت المدارس والمستشفيات والأسواق وأماكن لعب الأطفال إلى قصف عشوائي.
ووفق التقرير "يعاني أكثر من 12 ألف طفل من سوء التغذية ويُحرم نحو مليوني طفل من التعليم بسبب الصراع المستمر في اليمن، وأدى النزاع المسلح إلى تهجير نحو مليون طفل بشكل قسري الأمر الذي يفاقم من المعاناة التي يتعرض لها أطفال اليمن بشكل خطير".
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet