الحكومة اليمنية : الهدنة هشة وفرصة للوصول إلى اتفاق سياسي

ديبريفر
2022-08-09 | منذ 2 شهر

عمان (ديبريفر) -  وصف وزير الخارجية في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، أحمد عوض بن مبارك، يوم الإثنين، الهدنة السارية في بلاده برعاية الأمم المتحدة بأنها "هشة"، مؤكداً في الوقت ذاته، أهميتها للتوصل إلى اتفاق سياسي.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأردني أيمن الصفدي، عُقد في العاصمة عمّان.
وقال وزير الخارجية اليمني إن "تحديات كثيرة صادفت هذه الهدنة" مضيفا أنها "هدنة هشة لكن لن ندخر أي جهد في أن نستغل أي فرصة سلام وأي نافذة سلام إلا وأن نتعاطى معها بإيجابية".
واعتبر أن الهدنة التي جددت للمرة الثالثة هي "فرصة وفسحة أمل نتمنى أن يتم استغلالها والتعاطي معها"، مؤكداً "دعم أي حوار لتمديد الهدنة طالما سيقود إلى سلام مستدام".
وأشار ابن مبارك إلى أن هجمات الحوثيين على القوات الحكومية لم تتوقف يوما واحدا خلال الهدنة.
وتابع "مع الأسف ليس هناك شريك سلام حقيقي، جماعة الحوثي تستغل المعاناة الإنسانية من أجل الظفر والفوز بملفات أخرى وتعتقد أن بإمكانها من خلال المبادلة في ملف تعز أن تخفف الضغط الشعبي الذي تعانيه".
وأضاف أن هناك قضية رئيسية في شروط الهدنة لم يتم الالتزام بها تماما وهي فتح الطرق إلى تعز ومحافظات أخرى.
وأفاد ابن مبارك أن نحو أربعة ملايين ونصف المليون شخص تأثروا بحصار الحوثيين لمدينة تعز، متهما الجماعة بزرع ألغام أرضية حول المدينة.
وأكد "سنستمر في التعاطي الإيجابي مع هذه الهدنة وسنستمر في جعل تعز اختبار سلام حقيقي، وسنرى إن كانت جماعة الحوثي ستنجح في ذلك ام لا".
من جانبه، أكد وزير الخارجية الأردني، ضرورة الالتزام بالهدنة في اليمن، خاصة ما يتعلق بفتح الطرق إلى تعز.
وقال الصفدي، إن "الكارثة اليمنية سببت الكثير من المعاناة، ونعتقد أنه لا بديل عن الحل السياسي ليستعيد اليمن أمنه واستقراره وليضع خطواته باتجاه طريق إعادة البناء".
وعقدت عدّة جولات من المحادثات في الأردن من قبل المبعوث الخاص للأمم المتحدة هانس غروندبرغ، لكن الأطراف تتردد في إعادة فتح الطرق خوفًا من أن يفيد ذلك الجانب الآخر عسكرياً.
وأعلنت الأمم المتحدة الأسبوع الماضي تمديد الهدنة في اليمن شهرين إضافيين، مضيفة ان الاتفاق يتضمن التزاماً من طرفي النزاع بتكثيف المفاوضات للوصول إلى اتفاق هدنة موسَّع في أسرع وقت ممكن.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet