اتهامات للقوات الإرتيرية باختطاف 139 صياداً يمنياً في البحر الأحمر

ديبريفر
2022-08-29 | منذ 1 شهر

الحديدة (ديبريفر) اتهمت جماعة أنصار الله (الحوثيين)، مساء الأحد، القوات البحرية الإرتيرية، باختطاف 139 صياداً يمنياً من المياه الإقليمية اليمنية في البحر الأحمر غربي البلاد.
وقالت الهيئة العامة للمصائد السمكية في البحر الأحمر، التابعة للحوثيين، في بيان إن من تم اختطافهم صيادون من مديريتي المخا بمحافظة تعز، والخوخة بمحافظة الحديدة، بينهم 23 صيادا لم يتجاوزوا السن القانونية.
وأوضح البيان أن عملية الاختطاف تمت فيما كانوا يمارسون الصيد في المياه الإقليمية للجمهورية اليمنية.
وأضاف البيان "تم اقتياد الصيادين المختطفين إلى أحد معسكرات التعذيب في السواحل الإرتيرية، ومصادرة قواربهم، ومعدات الصيد التي تعتبر مصدر الرزق الوحيد لهم ولأسرهم".
وطالبت الهيئة الأمم المتحدة بسرعة العمل على إيقاف كافة الأعمال الإجرامية المتكررة بحق الصيادين، والتحرك الجاد والعاجل ﻹطلاق سراح المحتجزين منهم.
 وأوائل يونيو الماضي وصل 80 صياداً يمنياً، إلى مديرية الخوخة بمحافظة الحديدة غربي البلاد، بعد ثمانية أشهر من اعتقالهم من قبل السلطات الإريترية.
ويقضي الصيادون اليمنيون في سجون إريتريا أشهرا قبل أن تقرر الإفراج عنهم دون تعويضات أو جبر ضرر.
ومنذ اندلاع الصراع في اليمن أواخر العام 2014، تصاعدت عمليات اعتقال واحتجاز تنفذها السلطات الإريترية بحق صيادين يمنيين أثناء مزاولتهم نشاطهم قبالة أرخبيل حنيش.
ووفقاً لمصادر محلية تحظر قوات التحالف العربي بقيادة السعودية والقوات البحرية الإريترية على الصيادين اليمنيين، الاصطياد في عمق المياه اليمنية الإقليمية، وتطارد وتعتقل من يتجاوز ميلين من شواطئ اليمن.
 

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet