بريطاني لوزير خارجية بلاده: اضغط على الإمارات لوقف التصعيد في اليمن

لندن (ديبريفر)
2020-05-14 | منذ 2 شهر

تخصص هيدجز في الكتابة في شؤون الدفاع والأمن ومنطقة الشرق الأوسط

انتقد الباحث البريطاني ماثيو هيدجز وصف وزير خارجية بلاده دومينيك راب دولة الإمارات بأنها صديق حقيقي للمملكة المتحدة، داعياً إياه إلى الضغط على أبو ظبي لوقف التصعيد في اليمن وليبيا بدلاً من شكرها دون تفكير.

وكان راب قد شكر، في تغريدة على "تويتر"، الإمارات لتبرعها للمملكة المتحدة بمعدات حماية شخصية ضرورية في المعركة ضد فيروس كورونا.

وقال راب في رسالة إلى صحيفة الغارديان، بعنوان "الإمارات العربية المتحدة ليست صديقاً حقيقياً يا سيد راب"، قال هيدجز إن "حكومة المملكة المتحدة سعيدة بتجاهل الانتهاكات الفظيعة لحقوق الإنسان من قبل أنظمة مثل الإمارات العربية المتحدة".

وأضاف " لقد اعتُقلت في الإمارات لما يقرب من سبعة أشهر في الحبس الانفرادي، واتُهمت زوراً بالتجسس للحكومة البريطانية التي لم تفعل سوى القليل للمساعدة في إطلاق سراحي".

وتابع هيدجز "من المثير للقلق أيضاً أنه على الرغم من معارضة دولة الإمارات العربية المتحدة بوضوح لأهداف المملكة المتحدة في النزاعات في ليبيا واليمن، فإن وزير الخارجية يعتقد أن الإمارات شريك ذو قيمة في نفس المصالح الدبلوماسية".

وانتقد هيدجز بشدة موقف بلاده من مواطنيها في الخارج، قائلا "يبدو أن حكومة المملكة المتحدة لا تقدر حياة البريطانيين في الخارج فحسب، بل هي سعيدة بتجاهل الانتهاكات الفظيعة لحقوق الإنسان من قبل أنظمة مثل الإمارات، من أجل تشتيت الانتباه عن إخفاقاتها خلال وباء عالمي".

وقال إنه "ربما يتعين على وزير الخارجية أن يضغط من أجل الإفراج عن المواطنين البريطانيين المحتجزين تعسفا في الإمارات، ووقف التصعيد في ليبيا واليمن قبل اختيار توجيه الشكر إلى الإمارات العربية المتحدة دون تفكير".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet