نظارة بلاستيكية لطفل يمني تباع بمليونين ونصف في مزاد علني

مأرب (ديبريفر)
2020-05-20 | منذ 4 شهر

استطاع مصور يمني بيع نظارة صنعها طفل نازح من محافظة مأرب شمالي شرقي اليمن، بمبلغ مليوني ونصف المليون ريال، في مزاد علني.

وكان المصور عبدالله الجرادي قد أعلن على حسابه في "تويتر" بيع نظارة طفل يمني من خلال مزاد علني استمر حوالي 24 ساعة.

النظارة التي صنعها الطفل محمد مستخدماً أسلاكاً معدنية بسيطة بيعت بمبلغ مليونان وخمسمائة ألف ريال يمني( أي ما يعادل أقل من 5 آلاف دولار).

وبيعت النظارة لمدير عام مشروع "مسام" لنزع الألغام في اليمن، أسامة القصيبي، من ضمن حملة تبرعات إنسانية تستهدف الشعب اليمني.

وقال القصيبي في تصريحات صحفية أنه دخل مزاد نظارة الطفل ممد باسم مشروع مسام واشتراها باسم المشروع، مؤكداً أن الهدف من المزايدة كان إنسانياً بحت.

وبدأت قصة النظارة حين دعا المصور الجرادي عبر صفحته في "فيسبوك " لالتقاط صورة بالنظارة مقابل 4 دولارات فقط، مشيراً إلى الهدف هو سراء كسوة العيد ورصد المبلغ لصالح محمد وأصدقائه.

وكتب الجرادي في منشور له على صفحته بالفيسبوك :"الطفل محمد، نازح بسبب الحرب التقيناه اليوم وأهدانا أغلى ما يفخر به أمام أصدقائه وهي النظارة الذي صنعها بيده، مقابل إنه نصوره".

وأضاف" عموماً أنا عارض النظارة حق هذا الطفل للمزاد (للبيع) وقيمتها نشتري له بها ولاثنين من أصدقائه كسوة للعيد".

وتابع "عرض للشباب القريبين الذي يشتي يتصور بالنظارة الصورة ب 1000 ريال والعائد يرجع للطفل" .


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet