اليمن .. قرع طبول الحرب بين القبائل في مأرب

ديبريفر
2020-07-05 | منذ 5 شهر

موقع الاشتباكات بين القوات الحكومية و محسن سبيعيان

صنعاء (ديبريفر) - أملهت قبائل يمنية موالية لجماعة الحوثيين (أنصار الله)، قبائل عبيدة في محافظة مأرب شمال شرق اليمن مهلة ثلاثة أيام اعتباراً من اليوم الأحد لتسليم من "قتلة" شيخ قبلي وستة من إخوته وأبنائه الأسبوع الماضي.
وأفادت قناة "المسيرة" الناطقة باسم الحوثيين، أن وجهاء قبائل اليمن من مذحج وحِمير وبكيل وحاشد، وجهوا رسالة لقبائل عبيدة في ختام لقاء عقد اليوم بمحافظة الجوف المحاذية لمحافظة مأرب.
وطالبت الرسالة قبائل عبيدة  "بالقيام بما يحتم عليهم العرف الشرعي والقبلي في تتبع الجناة وضبطهم وتقديمهم للعدالة، وبتفتح الحد والبلد لقبائل اليمن لتقوم بدورها، وأعطتها مهلة ثلاثة أيام للجواب على الرسالة في حال عدم قدرتها أو تعثرها عن القيام بواجبها".
وأعلنت القبائل اليمنية الحرب على قبائل عبيدة في مأرب في حال فشلها وذلك بدعوة القبائل الأخرى "للنكف القبلي رداً على الجريمة باعتبارها عيباً أسوداً في حق قبائل مأرب عامة وقبيلة عبيدة خاصة"، وفقاً للمصدر نفسه.
والأحد الماضي شهدت محافظة مأرب اشتباكات عنيفة بين قوات حكومية مسنودة برجال قبائل، وبين شيخ قبلي وإخوته وعدداً من مناصريه، انتهت بمقتل 7 أشخاص بعد احتراق جثثهم.
واتهمت جماعة الحوثيين، مجاميع مسلحة وصفها وزير الإعلام في حكومة الإنقاذ التابعة للجماعة ضيف الله الشامي،  بـ (القاعدة، وداعش، معززة بالأطقم والدبابات) بمهاجمة منطقة الخشعة السفلى في وادي عبيدة، وقصف المنازل، وإحراقها ما أدى إلى مقتل سبعة من آل سبيعيان بينهم الشيخ محسن سبيعيان.
فيما اتهمت قوات الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً الشيخ محسن سبيعيان بتشكيل خلية تعمل لصالح الحوثيين، والمشاركة في زراعة الألغام والعبوات الناسفة على طرق إمدادها، وخصوصاً في جبهة العلم المحاذية لمحافظة الجوف، بالإضافة إلى تهريب قطع ومعدات صناعة الطائرات المسيرة للحوثيين عبر الطرق الصحراوية.
وقالت القوات الحكومية إنها عثرت "داخل مواقع أعضاء الخلية على عتاد عسكري كبير، وملازم ووثائق حوثية، ومعدات تستخدم في صناعة الطائرات المسيرة".
وتشهد جبهات القتال في محافظة مأرب تصعيداً كبيراً منذ نحو أربعة أشهر بين القوات الحكومية، وجماعة الحوثيين التي تقول إنها حققت تقدماً في تلك الجبهات، وأنها باتت على مشارف المدينة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet