اليمن.. القوات الحكومية تنتزع مواقع هامة من الحوثيين في الجوف وشرقي صنعاء

ديبريفر
2020-08-15 | منذ 2 شهر

القوات الحكومية تتحقق تقدماً ميدانياً لافتاً على جماعة الحوثيين في جبهتي الجوف ونهم

الجوف (ديبريفر) - تمكنت القوات التابعة للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، من تحقيق تقدم ميداني في جبهتي الجوف شمالي البلاد، ونهم شرقي العاصمة اليمنية صنعاء.

وقال المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية على حسابه في "تويتر"، مساء اليوم السبت، إن القوات الحكومية نفذت كميناً محكماً للحوثيين في منطقة النضود شرقي مدينة الحزم مركز محافظة الجوف، أسفر عن مقتل 25 عنصراً منهم وجرح آخرين".

ووفقاً للمركز، استعادت القوات الحكومية، التي حظيت بإسناد من طيران التحالف العربي، عدداً من الآليات وكميات من الأسلحة والذخائر المتنوعة خلال الكمين، كما استطاعت تدمير آليات ومعدات للحوثيين.

وبحسب وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في الرياض وعدن، استعادت قوات الحكومة اليمنية، يوم الجمعة، مواقع في جبهة العلم بمديرية خب والشعف شرقي الجوف وغيرها من المواقع الهامة، بعد معارك عنيفة أسفرت عن مقتل قائد محور سفيان في جماعة الحوثيين أبو حيدر الحمزي وعدد من مقاتلي الجماعة.

إلى ذلك، سيطرت القوات الحكومية، اليوم السبت، على مواقع جديدة في جبهة نهم شرقي صنعاء، وذلك عقب هجوم واسع نفذته القوات الحكومية المسنودة بمقاتلين قبليين.

وانتزعت القوات الحكومية مواقع ومرتفعات جديدة باتجاه جبال بحرة في جبهة نجد العتق بمديرية نهم شرقي صنعاء، خلال معارك ضارية لا تزال مستمرة لليوم الثالث توالياً، وفقاً للمركز الإعلامي للقوات الحكومية.

حصيلة خسائر الحوثيين، عشرات القتلى والجرحى، وتدمير عربة مدرعة وآليات بالإضافة إلى كميات كبيرة من الأسلحة الخفيفة والمتوسطة والذخائر.

وساهمت غارات طيران التحالف العربي التي استهدفت تعزيزات للحوثيين في عديد مواقع بجبهات صلب ونجد العتق، في تدمير آليات للجماعة وقتل كل من كانوا على متنها.

ويوم الجمعة، قالت القوات الحكومية إنها سيطرت على مواقع استراتيجية منها سلاسل جبال الدخيل والعلق والرماة وصفراء شنان والأغر في مديرية نهم شرقي صنعاء.

كما استعادت القوات الحكومية، مواقع كانت خاضعة للحوثيين في محيط منطقة نجد العتق وصولاً إلى نهاية سلسلة جبال بحرة والمنارة الاستراتيجية المطلة على خطوط إمداد للجماعة مؤدية إلى جبهات صرواح وهيلان في محافظة مأرب شمالي شرقي اليمن.

وقبل يومين قتل سبعة عشرة شخصا الخميس في معارك ضارية بين القوات الحكومية وجماعة الحوثيين في محافظة الجوف.

ونقلت وكالة (شينخوا) الصينية عن مصدر عسكري محلي رفض الكشف عن - هويته - تأكيده مقتل "15 حوثيا وجنديان حكوميان وإصابة العشرات من الجانبين صباح الخميس في معركة في جبهة العلم".

وأضاف المصدر أن "القوات الحكومية استولت على عدد من الآليات العسكرية والأسلحة من الحوثيين".

ولم تعلق جماعة الحوثي ، التي تسيطر على جزء كبير من المحافظة، على صحة المعلومات التي أوردتها الوكالة الصينية.

وتقع منطقة العلم على بعد أميال قليلة شرق مدينة الحزم التي يسيطر عليها الحوثيون وسط محافظة الجوف.

وكانت جماعة الحوثي قد تمكنت من السيطرة على معظم مناطق المحافظة ومركزها الاداري (الحزم) مطلع مارس الماضي، بعد قتال عنيف استمر لعدة أسابيع، بين مقاتلي الجماعة وقوات الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet