الأمم المتحدة تدعو لرفع الحصار عن اليمن

ديبريفر
2020-09-23 | منذ 1 شهر

ليز غراندي

صنعاء (ديبريفر) - دعت الأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، أطراف النزاع في اليمن إلى رفع الحصار وتقليل آثار الحرب على المجتمعات المحلية، مؤكدة أن نقص التمويل يهدد بتوقف 30 برنامجاً إنسانياً رئيسياً في الأسابيع المقبلة.
وقالت الأمم المتحدة في بيان صدر عن مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن "أوتشا"، "تم بالفعل تقليص أو إغلاق خمسة عشر من أصل 41 برنامجاً إنسانياً رئيسياً للأمم المتحدة في اليمن التي تتعرض لأضرار شديدة، ويبقى 30  برنامجاً رئيسياً آخر عرضة للمصير نفسه في الأسابيع المقبلة ما لم يتم تلقي تمويل إضافي".
وحسب البيان فقد اضطرت الوكالات الإنسانية خلال الفترة بين أبريل وأغسطس إلى تقليل توزيع المواد الغذائية وقطع الخدمات الصحية في أكثر من 300 مرفق صحي، ووقف الخدمات المتخصصة لمئات الآلاف من النساء والفتيات المصابات بصدمات نفسية واللاتي يعانين من ضعف شديد.
ونقل البيان عن منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن ليز غراندي قولها: "إن عواقب نقص التمويل فورية وهائلة ومدمرة، وتوجب على كل شخص يعمل في المجال الإنساني تقريباً أن يُخبر أسرة جائعة أو شخصاً مريضاً بأنه لم يعد بالإمكان مساعدتهم لأننا لانملك التمويل الذي نحتاج إليه لذلك".
وأضافت غراندي: "لقد كان المانحون كرماء بشكل لا يصدق خلال فترة الحرب، حيث قدموا مليارات الدولارات لدعم الأشخاص الذين ليس لديهم مكان يذهبون إليه ولا أحد آخر يلجأون إليه. لكننا نعاني من تقصير كبير هذا العام، وبعيدين جدا عما نحتاج إليه وإلى حد كبير".
وطالبت "الجهات المانحة بأن تتضامن مع الشعب اليمني وأن تبحث عميقاً لتستمر في توفير الموارد التي نحتاج إليها".
ودعت المسؤولة الأممية أطراف الصراع إلى "رفع الحصار وبذل كل مافي وسعها للتقليل من آثار الحرب على الأسر والمجتمعات المحلية، وتهيئة الظروف التي تسمح للعاملين في المجال الإنساني بتقديم المساعدات وفقاً للمبادئ العالمية للعمل الإنساني".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet