السودان يدفع 335 مليون دولار لأمريكا مقابل إزالته من قائمة الإرهاب

ديبريفر
2020-10-20 | منذ 1 شهر

رئيس الوزراء السوداني، عبدالله حمدوك

الخرطوم (ديبريفر) - أعلن رئيس الوزراء السوداني، عبدالله حمدوك، في وقت متأخر مساء الإثنين، تحويل التعويضات المطلوبة لإزالة السودان من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب ومقدارها 335 مليون دولار.

وقال حمدوك إن مبلغ التعويضات الذي تم تحويله إلى واشنطن توفر من الموارد الذاتية للسودان.

وأكد حمدوك أن رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب يفتح الباب واسعاً لعودة بلاده إلى المجتمع الدولي، ويؤهلة للإعفاء من الديون، والحصول على أحدث التكنولوجيات.

وفي وقت سابق يوم الإثنين، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن الحكومة السودانية وافقت على دفع 335 مليون دولار كتعويضات لضحايا الإرهاب الأمريكيين وعائلاتهم.

ولفت ترامب إلى أنه سيتم رفع اسم الخرطوم من قوائم الإرهاب بمجرد دفع المبلغ.

وكانت محكمة أمريكية أدانت حكومة السودان في عهد الرئيس السابق عمر البشير، بتنفيذ عمليات إرهابية خلال تفجير سفارتي أمريكا في نيروبي ودار السلام في أغسطس 1998، وأيضاً بمحاولة للهجوم على المدمرة الأمريكية "كول" عام 2000 في ساحل خليج عدن.

وأكد حمدوك جاهزية حكومته لدفع تعويضات ضحايا تفجيرات السفارتين والمدمرة كول الأمريكية مقابل رفع اسم بلاده من قائمة الإرهاب الأمريكية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet