الأمن المغربي يعثر على جثة القنصل الفرنسي بمدينة طنجة مشنوقا

ديبريفر
2020-11-19 | منذ 2 أسبوع

القنصلية الفرنسية في المغرب

الرباط (ديبريفر) - أعلنت السلطات الأمنية المغربية، الخميس، العثور على جثة القنصل العام في مدينة طنجة دونيس فرانسوا، مشنوقاً في مقر إقامته داخل مبنى القنصلية.

وأستبعدت تقارير إعلامية مغربية وجود شبهات جنائية في الحادث.

مؤكدة إن المعلومات الأولية تؤكد أن القنصل الفرنسي، 55 عاما، أقدم على الانتحار في الساعات الأولى من الخميس، بسبب مشاكل خاصة.

وأشارت مصادر إعلامية إلى أن الدبلوماسي الفرنسي كان يعاني من إضطرابات نفسية نتيجة مشاكل خاصة، حيث سبق وأن تقدم بطلب إعفائه من مهامه الدبلوماسية كسفير لفرنسا في المغرب رغم مرور أسابيع قليلة على تعيينه في منصبه.

وفتح سلطات الأمن المغربية تحقيقا عاجلا في القضية للتأكد من أن الحادثة ليست مدبرة، وذلك بعدما فرضت طوقا أمنيا على مقر القنصلية.

وأكدت السفارة الفرنسية في المغرب خلال الساعات الماضية نبأ وفاة القنصل، دون الإشارة لمزيد من التفاصيل والمعلومات حول الموضوع،مكتفية بنقل التعازي للعاملين فيها وإلى عائلته وأصدقائه.

وكتبت السفارة الفرنسية على توتير "ببالغ الأسى، تعلمكم سفارة فرنسا في الرباط بوفاة دونيس فرانسوا القنصل العام الفرنسي في طنجة، يوم الخميس 19 نوفمبر".

وأضافت، "يشاطر جميع العاملين في السفارة الفرنسية عائلته وأقربائه وأصدقائه أحزانهم ويتقدمون لهم بأحر التعازي.. وتشكر السفارة جميع من عبروا عن تضامنهم.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet