الموقف الأول للإدارة الأمريكية الجديدة بشأن الهجوم الذي استهداف الرياض مؤخراً

ديبريفر
2021-01-24 | منذ 3 شهر

وزارة الخارجية الأمريكية

واشنطن (ديبريفر) - أدانت الخارجية الأمريكية، الأحد، بشدة الهجوم الذي استهدف العاصمة السعودية الرياض مؤخراً، معتبرة إياه "محاولة لاستهداف المدنيين".

وقالت وزارة الخارجية في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني:" بينما نقوم بجمع المزيد من المعلومات حول هذا الأمر، إلا أنه يبدو أنها كانت محاولة لاستهداف المدنيين".

مشددة على أن" مثل هذه الهجمات تتعارض مع القانون الدولي، وتقوض كل الجهود المبذولة لتعزيز السلام والاستقرار".

وتابعت :" بينما نعمل على تهدئة التوترات في المنطقة عبر الطرق الدبلوماسية، بما في ذلك إنهاء الحرب في اليمن، سنساعد أيضًا شريكتنا السعودية في الدفاع ضد الهجمات على أراضيها ومحاسبة أولئك الذين يحاولون تقويض الاستقرار".

وكان التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن، أعلن السبت، اعتراض وتدمير هدف معادٍ باتجاه عاصمة المملكة.

وأفادت وسائل إعلام سعودية بأن التحالف اعترض ودمر هدفاً جوياً معادياً كان يستهدف العاصمة الرياض، دون مزيد من التفاصيل.
وقالت قناة "العربية" إن "الدفاعات الجوية السعودية اعترضت السبت صاروخا أطلقته جماعة الحوثي، باتجاه الرياض"، وذلك بعد يوم واحد من إعلان قيادة قوات التحالف إحباط هجومين جوي وبحري لجماعة الحوثي بواسطة طائرة بدون طيار وزورق مفخخ.
ونفت جماعة الحوثي، مسؤوليتها عن الهجمات الأخيرة التي أعلنت السعودية بأنها تعرضت يومي السبت والجمعة.

وقال العميد يحيى سريع المتحدث العسكري للحوثيين، على حسابه في "تويتر"، " لم ننفذ أية عملية هجومية ضد دول العدوان خلال الـ24 ساعة الماضية".

مشيراً إلى أن جماعته" تقوم بالإعلان عن أية عملية تنفذها بكل فخر وشرف واعتزاز".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet