قيادي حراكي مخاطبا الزبيدي: بامكانك اقامة علاقة مع الليكود الاسرائيلي لكن ليس من حقك التحدث باسم الجنوب

ديبريفر
2021-02-03 | منذ 3 شهر

الملجس الأعلي للحراك الثوري الجنوبي - شعار
عدن (ديبريفر) - انتقد المجلس الأعلى للحراك الجنوبي بشدة، التصريحات الأخيرة لعيدروس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، حول إمكانية التطبيع مع إسرائيل.

واعتبر عوض البهيشي عضو المجلس الاعلى للحراك الجنوبي، تلك التصريحات، نوعا من الغرور السياسي الهزيل.

وقال، بإمكان الزبيدي في الوقت الحاضر بناء علاقات مع حزب الليكود الاسرائيلي بصفته رئيس لمكون المجلس الانتقالي فهذا شأنه، ولكن يجب عليه التوقف عن التحدث باعتباره ممثلا لشعب الجنوب، والزج به في قضايا مصيرية مثل تلك.

داعيا في الوقت ذاته من أسماهم "عقلاء الانتقالي" إلى مراجعة مثل هذه المواقف الغوغائية،ودفع عيدروس الزبيدي على التوقف عن حالة النزق، فليس من إختصاصه إقامة العلاقات بين الدول والشعوب.

وأشار عضو المجلس الأعلى للحراك الجنوبي إلى أن الانتقالي ليس دولة ولا يمثل شعب الجنوب، كما أنه ليس حزبا حاكما معترفا به في دولة ما، ولكنه جزء من الشرعية اليمنية الحاكمة من الخارج في بلد يرزح تحت الوصاية الدولية بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة.

وكان رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، قال في لقاء تلفزيوني مع قناة"روسيا اليوم"، الثلاثاء، أن من الممكن تطبيع العلاقات مع إسرائيل، وأنها مسألة واردة عندما تكون لديهم دولة وعاصمة تخص الجنوب العربي؛ حد تعبيره.

وأثارت تصريحات الزبيدي الكثير من ردود الأفعال الغاضبة، في الاوساط اليمنية، بما في ذلك ناشطون جنوبيون وموالون للمجلس الانتقالي.

ووصف البعض حديث الزبيدي بأنه نوع من "المتاجرة السياسية" وبيع المواقف للحصول على بعض المكاسب بصورة تثير للشفقة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet