الحوثيون ينتقدون "القلق الأممي" على مأرب

ديبريفر
2021-02-10 | منذ 3 شهر

محمد عبدالسلام

عمان (ديبريفر) انتقدت جماعة أنصار الله(الحوثيين)، الثلاثاء، تصريحات مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الخاص إلى اليمن، مارتن غريفيث، والتي أعرب فيها عن قلقه البالغ من تجدد الهجمات الحوثية على مأرب شمالي شرقي اليمن.
وقال الناطق الرسمي باسم جماعة الحوثي، ورئيس وفدها المفاوض، محمد عبدالسلام، على حسابه في "تويتر":"‏كما هو منطق السفير البريطاني، يصف غريفيث أعمال المدافعين عن أنفسهم من أبناء شعبنا بالعدائية، ما يجعل منه مبعوث بلاده (بريطانيا) بلباس أممي".
واتهم عبدالسلام، الأمم المتحدة بالإصرار على مقاربة الشأن اليمني من منظور رباعية العدوان"، مضيفاً:" وهي تساهم في استمرار المعاناة".
مشدداً على أن "من يتوسط لإحلال السلام عليه أن يعدل من منطقه الأعوج".
وكان مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الخاص إلى اليمن، مارتن غريفيث، أعرب في وقت سابق الثلاثاء، عن قلقه البالغ إزاء استئناف جماعة الحوثي للأعمال العدائية في محافظة مأرب، "خاصة في وقت تجدد فيه الزخم الدبلوماسي لإنهاء الحرب في اليمن واستئناف العملية السياسية".
وأكد في تغريدة عبر حسابه في "تويتر"، أن "التسوية السياسية التفاوضية التي تلبي تطلعات الشعب اليمني، هي الحل الوحيد المستدام لإنهاء هذا الصراع".
وتجددت المعارك العنيفة في مأرب بين جماعة أنصار الله(الحوثيين)، والقوات الحكومية، بعد أيام قليلة على إعلان الإدارة الأمريكية الجديدة، اعادة النظر في تصنيف جماعة الحوثي منظمة إرهابية، وتعيين مبعوثاً خاص لليمن، وإعلان وقف الدعم الأمريكي للحرب في اليمن، ومبيعات الأسلحة للسعودية والإمارات.
ودعت الولايات المتحدة، والاتحاد الأوروبي وبريطانيا، في بيانات لها، جماعة الحوثي، إلى "الوقف الفوري لهجماتها العسكرية داخل الأراضي اليمنية والمملكة".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet