الحكومة اليمنية تتهم الحوثيين بقصف مخيم للنازحين وتستغرب صمت الأمم المتحدة تجاه هذا الاستهداف

ديبريفر
2021-02-15 | منذ 3 شهر

معمر الإرياني

عدن (ديبريفر) - اتهمت حكومة الشراكة اليمنية المعترف بها دوليا، جماعة أنصار الله (الحوثيين)، الاثنين، بقصف مخيم للنازحين في محافظة مأرب شمال شرقي البلاد.
وقال معمر الارياني وزير الاعلام والثقافة والسياحة في الحكومة اليمنية، إن "جماعة الحوثي قصفت بصواريخ كاتيوشا مخيم الزور بمديرية صرواح غربي مأرب، الذي يضم أكثر من عشرين ألف نازح شردتهم الحرب من مختلف المحافظات اليمنية".
وأعتبر الارياني أن "استهداف الحوثيين للتجمعات السكنية ومخيمات النزوح عملاً ارهابياً وجريمة حرب تخالف كل القوانين والمواثيق الدولية".
مشيراً إلى أن "استمرار القصف الحوثي يشكل خطرا حقيقيا على سلامة وحياة اكثر من مليون نازح فروا من بطش واجرام الجماعة من مختلف المحافظات التي تقع تحت سيطرتهم" حد زعمه.
وأبدى الوزير الإرياني استغرابه "من صمت المجتمع الدولي والامم المتحدة ومبعوثها الخاص لليمن مارتن غريفيث إزاء التصعيد العسكري للحوثيين في جبهات مأرب، واستهدافه المتعمد للمناطق والأحياء السكنية ومخيمات النازحين".
مؤكداً أن "ذلك الصمت غير المبرر يهدد بأكبر موجة نزوح للمدنيين قد تشهدها البلاد منذ بدء الحرب، ما سيضع اليمن أمام كارثة انسانية غير مسبوقة".
ولم يصدر أي تعليق من جماعة الحوثي بشأن اتهامات حكومة الشراكة اليمنية لها بقصف مخيم للنازحين في مأرب.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet