وزير الصحة في حكومة الحوثيين يتهم الأمم المتحدة بالنفاق وتجاهل كارثة صحية وشيكة

ديبريفر
2021-03-05 | منذ 1 شهر

طه المتوكل

صنعاء (ديبريفر) - حذر وزير الصحة العامة والسكان في حكومة الإنقاذ التي شكلتها جماعة أنصار الله (الحوثيين)، الدكتور طه المتوكل، اليوم الجمعة، من توقف المستشفيات في مناطق سيطرة الجماعة شمالي اليمن، متهماً الأمم المتحدة بالنفاق وتجاهل كارثة صحية وشيكة نتيجة نفاد الوقود.
وأضاف الوزير الحوثي، "أن ألف و500 مركز طبي وصحي و400 بنك دم ومختبرات تكاد تتوقف، في حين يدّعي التحالف العربي الذي تقوده السعودية الإنسانية وإرسال الهبات" بحسب وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في صنعاء.
واستطرد قائلاً "الشعب اليمني ليس لديه شيء من تلك الهبات ومعظمها تذهب نفقات تشغيلية ومرتبات للمنظمات".
وتابع "اليوم نحذر من كارثة صحية وشيكة الحدوث نتيجة القرصنة البحرية ومنع التحالف دخول المشتقات النفطية والأمم المتحدة تذرف دموع التماسيح نفاقا وهي تعرف أن القطاع الصحي يوشك على التوقف ولم تقم بواجبها لإدخال المشتقات النفطية إلى اليمن".
 وأشار إلى أن "اليمن أمام جريمة يتحمل مسؤوليتها العدوان (التحالف) باحتجازه السفن النفطية والأمم المتحدة بصمتها"، حد قوله.
ويشهد اليمن حرباً بين الحكومة المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي تقوده السعودية، وجماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة من إيران، ستدخل عامها السابع في 26 مارس .
وتعاني المناطق الخاضعة للحوثيين، من أزمة في الوقود منذ عدة أشهر، فيما تتهم الجماعة كلا من التحالف العربي والحكومة اليمنية باحتجاز السفن النفطية ومنع دخولها إلى ميناء الحديدة، الواقع تحت سيطرة الجماعة.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet