محادثات افتراضية بين ايران ومجموعة 4+1 لبحث إحياء الإتفاق النووي

ديبريفر
2021-04-03 | منذ 2 أسبوع

موسكو (ديبريفر) - اختتمت اليوم الجمعة محادثات افتراضية بين ايران ومجموعة "4 + 1″، لبحث إحياء الاتفاق النووي، في ظل المساعي التي تبذلها كلا من روسيا والصين وفرنسا والمانيا وبريطانيا، من أجل العودة للاتفاق ومحاولة تنفيذه .

وقال مندوب روسيا لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية ميخائيل أوليانوف إن محادثات اجتماع مجموعة "4 + 1" كانت جيدة، لكنها في سياق المعتاد.

وأشار المندوب  الروسي - في تغريدة عقب نهاية الاجتماع  أن"الانطباعات كانت أننا على المسار الصحيح، لكن التحرك للأمام ليس سهلا وسيتطلب كثيرا من الجهود"، مشيرا إلى أن أطراف الاتفاق تبدو جاهزة لفعل ذلك.

وعُقد الاجتماع الذي ترأسه مندوب الاتحاد الأوروبي المدير السياسي للتكتل إنريكي مورا، بالنيابة عن وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل،  على مستوى المساعدين والمديرين السياسيين لوزارات الخارجية لإيران ومجموعة "4 + 1″.

وقال عباس عراقجي مساعد وزير الخارجية ورئيس الوفد الايراني في هذا الاجتماع أن بلاده ستتراجع عن خطوات خفض التزاماتها في الاتفاق النووي بمجرد رفع العقوبات عنها والتحقق من ذلك.

مستدركا بأن عودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي لا تحتاج لمفاوضات، وأن مسار هذه العودة واضح.

ونقلت وسائل إعلام عن الخارجية الإيرانية، أن طهران والقوى العالمية ستعقد الاجتماع المقبل بشأن الاتفاق النووي في فيينا يوم الثلاثاء القادم.

ومن المتوقع أن تشارك الولايات المتحدة الامريكية في إجتماع الثلاثاء المقبل دون نحادثات مباشرة مع طهران، بحسب ما أفادت صحيفة "وول ستريت جورنال" (The Wall Street Journal) الأميركية نقلا عن مصادر أوروبية.

والخميس، أعلن وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل -في بيان- أن القوى الدولية ستعقد اجتماعا مع إيران اليوم الجمعة عبر تقنية الفيديو، "لمناقشة احتمال عودة الولايات المتحدة" إلى الاتفاق النووي الإيراني.

وكان الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب انسحب في عام 2018 من الاتفاق النووي بين إيران والقوى العالمية، وأعاد فرض عقوبات قاسية على طهران.

وأعلنت إدارة الرئيس الأميركي الجديد جو بايدن عن استعدادها للعودة إلى الاتفاق النووي مقابل عودة طهران لكامل التزاماتها بموجبه.وتصر إيران على ضرورة أن تتخذ الولايات المتحدة الخطوة الأولى برفع العقوبات التي فرضتها إدارة ترامب.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet