الحوثيون يهددون بإغلاق مكتب المبعوث الأممي في اليمن

ديبريفر
2023-03-24 | منذ 11 شهر

صنعاء (ديبريفر) هددت جماعة أنصار الله (الحوثيين)، يوم الخميس، بإغلاق مكتب المبعوث الخاص للأمم المتحدة، إلى اليمن، في العاصمة صنعاء خلال 72 ساعة، وتعليق أنشطته، اعتراضاً على عمل آلية التحقق والتفتيش "اونفيم"، بالتزامن مع زيارة السفير الأمريكي لمقر الألية في جيبوتي.
وقال القيادي البارز المعين نائباً لوزير الخارجية في حكومة الإنقاذ التي شكلتها الجماعة في صنعاء، حسين العزي عبر "تويتر"، : "أمهلنا مكتب المبعوث الخاص 72 ساعة لإيقاف مهزلة الأونيفم، والإفراج عن سفينة الحاويات (لامار) وعدم تكرار أي إعاقة".
وأضاف " مالم فسنضطر آسفين لإشعاره بمغادرة البلاد وتعليق كامل أنشطته حتى إشعارآخر"، متابعاً "لانريد أمم متحدة تحاصر شعبنا بالنيابة وتبرر لنا كل مرة بأنها تنتظر تعليمات الرياض".
واستطرد القيادي الحوثي، "لقد نشأت الآلية الأممية لتسهيل دخول السفن وليس لإعاقتها ومهمتها تنحصر فقط في التحقق من عدم وجود سلاح وماعدا ذلك ليس من حقها أي تعطيل".
وأشار إلى أن عرقلة وصول السفن يتسبب في خسائر كبيرة لتجار اليمن،  بواقع تصل إلى 50 ألف دولار، عن كل يوم تأخير ما ينعكس على أسعار البضائع.
وأردف العزي قائلاً :"اتخذنا هذا القرار دفاعاً عن الحد الأدنى من حقوق شعبنا المظلوم وبعد صبر طويل على تعسفات مزمنة" على حد تعبيره.
وفي وقت سابق الخميس، قال القيادي الحوثي، إن  "آلية الأونفيم تعرقل سفينة الحاويات ( لامار ) منذ ثلاثة أسابيع تقريباً، فيما الأمم المتحدة تبرر ذلك بأنها ماتزال تنتظر تعليمات التحالف" العربي الذي تقوده السعودية في اليمن.
يأتي ذلك بالتزامن مع إعلان السفارة الأمريكية لدى اليمن، بأن السفير ستيفن فاجن، "راقب أفراد آلية الأمم المتحدة للتحقق والتفتيش (UNVIM) أثناء قيامهم بتفتيش السفن في جيبوتي".
 وحسب البيان "أثنى (السفير) على آلية الأمم المتحدة للتحقق والتفتيش لعملها المتميز في تطبيق حظر الأسلحة مع تسهيل تدفق السلع الأساسية إلى الشعب اليمني".
وكانت قد أنشئت آلية الأمم المتحدة للتحقق والتفتيش الخاصة باليمن عام 2016 بناءً على طلب من الحكومة اليمنية لضمان الامتثال لقرار مجلس الأمن رقم "2216" للسفن المبحرة إلى الموانئ اليمنية التي لا تخضع لسيطرتها.
وتتخذ الأمم المتحدة من جيبوتي مقراً لآلية "أونفيم" للتفتيش والتحقق من البضائع والسلع المتجهة إلى الموانئ الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثيين، للتأكد من عدم انتهاك الحظر الذي يفرضه مجلس الأمن الدولي على إمدادات السلاح.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet