اليمن .. بدء عملية توزيع لقاح فيروس كورونا

ديبريفر
2021-04-15 | منذ 4 أسبوع

مسؤولو وزارة الصحة اليمنية يدشنون الأربعاء توزيع لقاحات كورونا على الكوادر الصحية في المرحلة الأولى

عدن (ديبريفر) - دشنت وزارة الصحة العامة والسكان في حكومة الشراكة اليمنية المعترف بها دولياً، الأربعاء، توزيع حصص 13 محافظة واقعة تحت سيطرتها من لقاح فيروس كورونا المستجد.
وأعلن وزير الصحة الدكتور قاسم بحيبح، التدشين الرسمي لتزويد المحافظات باللقاحات والأدبيات الخاصة بحملة التحصين ضد فيروس كورونا، بحسب وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في عدن والرياض.
وقال بحيبح إن" عملية التطعيم ستستهدف الكوادر الصحية في مرحلتها الأولى باعتبارهم خط الدفاع الأول، تليها الفئات الأخرى".
وشدد على أن" الحملة ستشكل دعماً كبيراً في عملية احتواء الجائحة الحالية".
من جانبه، أكد وكيل وزارة الصحة لقطاع الرعاية الصحية الأولية، مدير مشروع لقاح كوفيد_19 الدكتور علي الوليدي، أن المحافظات ستحصل على ٣٥٠ ألف جرعة لقاح وسينفذها كوادر صحية على قدر من الكفاءة بعد تلقيهم التدريبات اللازمة.
وكانت الحكومة اليمنية تسلمت في 31 مارس الماضي، دفعة أولى من لقاحات استرازينيكا المضادة لفيروس كورونا المستجد.
وأكدت منظمة الامم المتحدة للطفولة "يونيسف" في بيان على موقعها إنّ اللقاحات وصلت إلى العاصمة المؤقتة للبلاد (عدن)، التي تتخذ منها الحكومة المعترف بها دوليا، مقراً مؤقتاً لها.
وتشمل الشحنة 360 ألف جرعة من لقاح استرازينيكا، والتي تمثل "الدفعة الأولى من إجمالي 1,9 مليون جرعة يتوقع أن يحصل عليها اليمن مبدئيا خلال العام 2021، حسبما جاء في البيان.
كما تسلمت اليمن أيضاً، إلى جانب لقاحات استرازينيكا التي تم شحنها عبر آلية "كوفاكس"، 13000 صندوق لحفظ اللقاحات و 1,300,000 من الحقن "اللازمة لبدء حملة التطعيم بشكل آمن وفعال.
وقال ممثل منظمة اليونيسف في اليمن فيليب دواميل عقب استلام اللقاحات في عدن الأربعاء "يمثل وصول الجرعات الأولى للقاح كوفيد-19 لحظات حاسمة في مكافحة الفيروس في اليمن".
وفي إطار جهود الحكومة الشرعية في اليمن لمواجهة الموجة الثانية من جائحة كورونا، أقرت الحكومة الإثنين الماضي، اعتماد موازنة مالية طارئة بخمسة مليارات ريال يمني.
وبحسب اللجنة الوطنية العليا للطوارئ، سيخصص المبلغ لتوفير الأجهزة والأدوية والملابس الوقائية وأدوات السلامة، إضافة إلى صرف الموازنات التشغيلية لمراكز العزل ومستحقات العاملين بالخطوط الامامية لضمان استمرارية العمل وتجنب مضاعفات القصور القائم في الموارد المالية.
وسجلت لجنة الطوارئ، الأربعاء، 75 حالة إصابة جديدة، وأعلنت عن وفاة 10 حالات كانت أصيب في وقت سابق.
وارتفع إجمالي الحالات المؤكدة إصابتها بكورونا في مناطق الحكومة الشرعية (5582) منها (1083) وفاة و(2128) تعافي، فيما لا تزال جماعة أنصار الله(الحوثيين) تتكتم على أعداد الإًصابات في مناطق سيطرتها منذ نهاية أبريل العام الماضي.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet