طارق صالح يطلب تدخلا روسيا لرفع العقوبات الأممية عن العميد أحمد علي

ديبريفر
2021-04-20 | منذ 3 أسبوع

طارق ديبريفر
الحديدة (ديبريفر) - دعا العميد طارق محمد عبدالله صالح قائد ألوية حراس الجمهورية، الاثنين، جمهورية روسيا الاتحادية للتدخل لدى مجلس الأمن الدولي لرفع العقوبات الدولية المفروضة على الرئيس اليمني الراحل ونجله العميد أحمد علي عبدالله صالح السفير السابق لليمن في أبوظبي.

وأعرب خلال لقاء إفتراضي مع السفير الروسي لدى اليمن فلاديمير ديدوشكين عن أمله في أن تلعب موسكو دوراً محورياً في رفع تلك العقوبات الدولية  الظالمة المفروضة منذ عدة سنوات.

ووصف قائد ألوية حراس الجمهورية العقوبات المفروضة على الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح ونجله أحمد  بـ"الظالمة".

وقال، "لم يعد هناك مبرراً منطقياً لإستمرارها".

مشيداً بأدوار روسيا  الداعمة لليمن واليمنيين في مختلف المراحل والظروف، وعلاقة الصداقة القوية على الصعيدين الرسمي والشخصي التي ربطت الرئيس الراحل علي عبدالله صالح، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وثمن طارق صالح موقف روسيا بعد سحب بعثتها من العاصمة صنعاء احتجاجا على جريمة اغتيال الرئيس السابق علي عبدالله صالح، على يد الحوثيين.

كما استعرض اللقاء الذي عقد عبر دائرة الكترونية مغلقة، عدداً من القضايا السياسيةذات الاهتمام المشترك، بحسب ما نقلت وكالة 2 ديسمبر الأخبارية الناطقة باسم حراس الجمهورية.

بدوره عبر السفير الروسي عن سعادته باللقاء، مجددا التأكيد على وقوف بلاده إلى جانب اليمن في محنة الحرب التي يعيشها، ومذكرا بجهود جمهورية روسيا الاتحادية لمنع اندلاع الحرب من بدايتها وبينها معارضتها للعقوبات الدولية داخل مجلس الأمن.

وكان مجلس الأمن الدولي فرض في إبريل من العام 2015 عقوبات على الرئيس السابق علي عبدالله صالح ونجله أحمد، إضافة لشخصيات حوثية من بينها زعيم الجماعة عبدالملك الحوثي بدعوى عرقلة العملية السياسية في اليمن.

واشتملت العقوبات على حظر السفر وتجميد الأرصدة المالية لتلك الشخصيات.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet