الأمم المتحدة: الوضع الإنساني في اليمن يسقط من حافة هاوية

ديبريفر
2021-05-07 | منذ 1 شهر


نيويورك (ديبريفر) - قالت الأمم المتحدة، يوم الخميس، إن الوضع الإنساني في اليمن يسقط من حافة هاوية، مع وجود أكثر من 20 مليون شخص يحتاجون إلى مساعدة إنسانية.

وأوضح ستيفان دوغاريك المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة في مؤتمر صحفي أن من بين هؤلاً أكثر من 16 مليون جائع و5 ملايين آخرين على بعد خطوة واحدة من المجاعة، وعشرات الآلاف من الأشخاص يعيشون في ظروف شبيهة بالمجاعة .

وأضاف "يتصاعد القتال وخاصة في مأرب وأدت الهجمات التي شنتها قوات الحوثيين (جماعة أنصار الله) حتى الآن إلى نزوح حوالي 20 ألف شخص وتهديد سلامة الملايين".

وأشار المتحدث الأممي إلى أن موسم الأمطار الذي بدأ وتسبب بحدوث فيضانات في الأيام الأخيرة أثر على أكثر من 22 ألف شخص، معظمهم كانوا نازحين يعيشون في ملاجئ غير ملائمة.

وحذر من "ارتفاع معدلات تفشي فيروس كورونا في جميع أنحاء البلاد مع ورود تقارير تفيد برفض المستشفيات والمرافق الصحية استقبال المرضى بسبب قلة الموارد المتاحة لعلاجهم".

ولفت إلى أن "العمليات الإغاثية التي كانت تساعد 14 مليون شخص شهريا، انخفضت الآن إلى 10 ملايين، بسبب تخفيض التمويل".

وقال دوغاريك إن الوكالات الإغاثية " تحتاج إلى 3.58 مليار دولار لمواجهة مجاعة كبيرة والاستجابة لتفشي فيروس كورونا وتلبية الاحتياجات الماسة الأخرى المطلوبة لهذا العام، لكن حتى هذا التاريخ تم تمويل المبلغ بنسبة 34 في المائة فقط".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet